دير شبيجل: مستثمرون قطريون وآخرون يدرسون زيادة حصتهم في دويتشه بنك إلى 25%

Fri Oct 7, 2016 5:39pm GMT
 

فرانكفورت 7 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت مجلة دير شبيجل الألمانية اليوم الجمعة إن مستثمرين قطريين وآخرين متحالفين معهم يدرسون دعم دويتشه بنك برأسمال جديد عبر السيطرة علي حصة تبلغ 25 بالمئة في أكبر بنك في ألمانيا.

وقالت دير شبيجل من دون أن تفصح عن مصدرها إن رئيس الوزراء القطري السابق الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني والشيخ حمد بن خليفة آل ثاني يدرسان هذه الخطوة بدعم من صناديق للثروة السيادية ترغب في الاستثمار طويل الأجل.

وكانت مصادر مطلعة على سياسة الاستثمارات القطرية قالت لرويترز في وقت سابق إن المستثمرين القطريين -الذين يمتلكون حاليا أقل من عشرة بالمئة في دويتشه بنك- لا يخططون لبيع أسهمهم وربما يدرسون شراء المزيد إذا قرر البنك الألماني الذي يعاني من مشكلات زيادة رأسماله.

لكن مصدرين مطلعين على الموقف قالا إن من غير المرجح أن يستحوذ المستثمرون القطريون على حصة كبيرة تصل إلى 25 بالمئة.

وقفزت أسهم البنك الألماني 3.1 بالمئة بعد تقرير دير شبيجل لكنها تراجعت من أعلي مستوى خلال الجلسة بعد تقرير رويترز المستند إلى مصادر وجرى تداولها على ارتفاع بنسبة 1.1 في المئة بحلول الساعة 1648 بتوقيت جرينتش.

وامتنع دويتشه بنك عن التعليق. ولم يتسن على الفور الوصول إلى الشيخ حمد للتعقيب.

واشترت صناديق يسيطر عليها رئيس الوزراء القطري السابق الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني حصة قدرها 6.1 بالمئة في دويتشه بنك في منتصف 2014 وارتفعت حصة تلك الصناديق إلى أقل من عشرة بالمئة بهامش بسيط شاملة الخيارات في يوليو تموز هذا العام. (إعداد معتز محمد للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)