إعادة-ولاية كادونا النيجيرية تحظر جماعة شيعية

Sat Oct 8, 2016 2:33am GMT
 

(لإضافة كلمة سقطت سهوا في الفقرة الأولى)

أبوجا 8 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قالت ولاية كادونا الواقعة في شمال نيجيريا يوم الجمعة إنها حظرت جماعة للأقلية الشيعية اشتبك أشخاص من أعضائها مع الجيش أواخر العام الماضي.

وقالت حكومة كادونا إن أي شخص يدان بانتمائه "للحركة الإسلامية في نيجيريا" قد يُحكم عليه بالسجن سبع سنوات أو بالغرامة أو بالعقوبتين معا . ولم يتم تحديد حجم الغرامة.

واشتهرت هذه الجماعة عندما اشتبك أشخاص ينتمون إليها مع الجيش في مدينة زاريا الشمالية بولاية كادونا في ديسمبر كانون الأول. وخلُص تحقيق قضائي في أغسطس آب إلى أن الجيش قتل 384 من أعضاء هذه الجماعة.

وقالت حكومة كادونا إن هذه الجماعة "واصلت علنا المسيرات غير القانونية" و"قطع الطرق العامة" منذ الاشتباكات.

وقالت إن"هذه الأعمال إذا سُمح باستمرارها دون رادع فإنها تشكل خطرا على السلام والهدوء والتعايش في وفاق وحسن إدارة ولاية كادونا."

وأغلب سكان نيجيريا البالغ عددهم 180 مليون نسمة من السنة بما في ذلك مقاتلي بوكو حرام الذين قتلوا الآلاف في تفجيرات وإطلاق نار في شمال شرق نيجيريا بشكل أساسي منذ 2009.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)