جماهير تشيلسي شعرت بالمشاكل في الصيف

Fri Dec 18, 2015 8:17am GMT
 

من توني خيمنيز

لندن 18 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - يقول مطلع أغنية "دعونا نندمح مع الموسيقى ونرقص" لنات كينج كول في عام 1964 "قد تكون المشاكل قادمة" وجماهير تشيلسي المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم كان لديها نفس الشعور خلال الصيف الماضي.

وسيطر تشيلسي على المسابقة في الموسم الماضي وحسم اللقب لصالحه بفارق ثماني نقاط في مايو أيار لكن مدربه جوزيه مورينيو الذي أقيل أمس الخميس لم يكن سعيدا بقرار إدارة النادي ببيع الحارس بيتر شيك إلى أرسنال خلال فترة الانتقالات الصيفية.

وعلم مورينيو برغبة شيك بالرحيل عن الفريق بعد أن أصبح الاختيار الثاني خلف الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

لكن المدرب البرتغالي لم يكن راضيا عن موافقة النادي على رحيل شيك إلى الغريم ارسنال لتزيد آمال المنافس اللدود ارسين فينجر في المنافسة على اللقب.

وتعرضت معادلة مورينيو لضربة قوية بعد فشل التعاقد مع جون ستونز مدافع ايفرتون وبول بوجبا لاعب خط وسط يوفنتوس.

قد يكون تشيلسي هو البطل لكن المدرب كان يعلم أن المخاطر على الفريق هي أن يتفوق المنافسون عليه إذا فشل في تحسين موقفه وتحققت مخاوفه بعد احتلال الفريق المركز 16.

وعلى الرغم من الفوز باللقب في الموسم الماضي فإن مورينيو كان يعلم نقاط ضعف الفريق حيث يبدأ سيسك فابريجاس الدفاع من خط الوسط وكان يطلب التعاقد مع بديل للمدافع جون تيري قائد الفريق.

وبدأت الأمور تسوء في اليوم الأول للمسابقة هذا الموسم بعد مشكلة مورينيو مع ايفا كارنيرو طبيبة الفريق وجون فيرن أخصائي العلاج الطبيعي بعد نزولهما إلى أرض الملعب دون إذن منه لعلاج ايدن هازارد لاعب الفريق في مباراة سوانزي سيتي.   يتبع