محادثات روسية بريطانية لتفادي "الحوادث" في الجو والبحر

Fri Dec 18, 2015 7:22am GMT
 

موسكو 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الروسية في ساعة متأخرة من الليلة الماضية إن كبار المسؤولين في الجيش البريطاني التقوا مع نظرائهم الروس في موسكو لبحث أفضل السبل لتفادي وقوع حوادث بين القوات المسلحة للبلدين في البحر والجو.

وشكت بريطانيا من أنها تضطر بشكل متزايد الى الدفع بطائراتها الحربية لمتابعة قاذفات روسية تحلق قرب مجالها الجوي وهي وقائع عطلت في أحيان رحلات الطيران التجارية. كما اضطرت بريطانيا إلى مرافقة السفن الحربية الروسية التي أبحرت قرب المياه الاقليمية البريطانية.

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الروسية "تمت مناقشة سبل اقامة قنوات اتصال سريعة بين القوات المسلحة الروسية والبريطانية لتفادي الحوادث في عرض البحر وفي الجو."

واضطرت بريطانيا إلى الدفع بمقاتلتين تايفون من قاعدة في اسكتلندا لملاحقة قاذفتين روسيتين طراز تي.يو-160 قرب المجال الجوي البريطاني فوق المحيط الاطلسي في وقائع قريبة حدثت في 20 نوفمبر تشرين الثاني.

ووصفت وزارة الدفاع الروسية الاجتماع بأنه ايجابي. وقالت انه عقد بناء على طلب بريطانيا. (إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)