حفيد الخميني يترشح لعضوية مجلس الخبراء الذي يختار زعيم إيران‭ ‬الأعلى

Fri Dec 18, 2015 9:17am GMT
 

دبي 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت الإذاعة الرسمية الإيرانية إن حسن الخميني حفيد قائد الثورة الإسلامية الراحل آية الله روح الله الخميني رشح نفسه اليوم الجمعة لعضوية مجلس الخبراء الذي ستجرى انتخاباته في فبراير شباط.

ويختار مجلس الخبراء الزعيم الأعلى للبلاد.

وسيكون حسن الخميني وهو رجل دين معتدل سياسيا يبلغ من العمر 43 عاما أول أفراد أسرة الزعيم الإيراني الأعلى الراحل الذي يختبر شعبيته في انتخابات.

وقال مصدر مقرب من الخميني الحفيد إن ترشحه حظي بمباركة متحفظة من الزعيم الحالي آية الله علي خامنئي الذي حذره في اجتماع عقد الأسبوع الماضي قائلا إنه يجب عليه أن يتفادى الإساءة إلى سمعة جده.

وقال المصدر إن خامنئي قال لحسن الخميني "لا مانع (من ترشحك) ولكن احذر أن تسيء إلى سمعة الخميني واحترامه."

وعبر المحافظون المقربون من خامنئي عن مخاوف إزاء ترشح حفيد الخميني وحذروا من خطر تشكل تحالف إصلاحي يظهر في قمة المؤسسة السياسية الإيرانية.

وقال أحد الأصدقاء المقربين من حسن الخميني لرويترز طالبا ألا ينشر اسمه إن حسن "رجل دين تقدمي لاسيما حينما يتصل الأمر بالموسيقى وحقوق النساء والحرية الاجتماعية."

وأضاف قوله "إنه يتابع عن كثب الاتجاهات السائدة على وسائل التواصل الاجتماعي ويقرأ الصحف. وهو مهتم بالفلسفة الغربية بقدر ما يهتم بالدراسات الإسلامية."

وحسن الخميني مقرب من الرئيس حسن روحاني الذي زادت شعبيته بفضل الاتفاق النووي الذي توصلت إليه حكومته مع القوى العالمية في يوليو تموز.

ويأمل روحاني في استغلال تلك الشعبية في مساعدة سياسيين يتبنون نفس التوجهات في الفوز بأغلبية في مجلس الخبراء وفي الانتخابات البرلمانية التي ستجرى في اليوم نفسه.

ويبلغ خامنئي 76 عاما لذا من المتوقع أن يضطلع المجلس الجديد بدور مهم في اختيار من يخلفه لأن أعضاء المجلس ينتخبون كل عشر سنوات. (إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير سها جادو)