مقدمة 2-وزير الدفاع الأمريكي يزور أفغانستان ويحذر من تهديد الدولة الإسلامية

Fri Dec 18, 2015 6:13pm GMT
 

(لتغيير المصدر وإضافة الاجتماع مع وزير الافغاني وكامبل)

من ييجانة تربتي

قاعدة فنتي (افغانستان) 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حذر وزير الدفاع الأمريكي آشتون كارتر من التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان وذلك خلال زيارة مفاجئة جاءت بعد أيام من إقدام البنتاجون على رسم صورة قاتمة عن تدهور الوضع الأمني هناك.

والتقى كارتر بقوات في قاعدة فنتي الأمريكية في شرق أفغانستان قرب مدينة جلال أباد في إقليم ننكرهار حيث يتمركز نحو 600 جندي.

وتعتبر قاعدة فنتي مركزا للتدريب والامدادات وجهود مكافحة الإرهاب في شرق أفغانستان.

واحتل تنظيم الدولة الإسلامية أجزاء واسعة من العراق وسوريا في الأشهر القليلة الماضية ونفذ هجمات على جنود أفغان في ننكرهار.

ويعتبر المسؤولون الأمريكيون أن هذا التنظيم ينافس حركة طالبان في السيطرة على الأراضي وتجنيد الأتباع.

وقال كارتر في مؤتمر صحفي بعد لقائه بالقائم بأعمال وزير الدفاع الأفغاني معصوم ستانيكزاي اليوم الجمعة "نلاحظ ظهور تجمعات لداعش (تنظيم الدولة الإسلامية) في أنحاء العالم ومن بينها هنا في أفغانستان.. لكن يمكن ان أقول إننا نتابع هذا التهديد عن كثب."

وقال جون كامبل الجنرال في الجيش الأمريكي الذي يقود القوات الدولية في أفغانستان إن الدولة الإسلامية قد تكتلت في الأشهر الخمسة أو الستة الأخيرة في إقليمي ننكرهار وكونار وهي تحارب حركة طالبان منذ عدة أشهر.   يتبع