مقدمة 1-روسيا لا ترى مغزى في التنسيق مع أوبك

Fri Dec 18, 2015 12:53pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من أوليسيا أستاخوفا

فلاديفوستوك (روسيا) 18 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك اليوم الجمعة إن بلاده لا تدرس التنسيق مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لدعم أسعار النفط المتدنية نظرا لأن المنظمة فقدت نفوذها في تنظيم السوق.

وأبقت روسيا التي تعد أحد أكبر الدول المنتجة للنفط في العالم على اتصالات غير رسمية مع أوبك لفترة طويلة ولمحت في الماضي إلى أنها قد تكون مستعدة لخفض إنتاج النفط لدعم الأسعار.

لكنها غيرت نهجها في الآونة الأخيرة وقالت إنها لا تستطيع وقف الإنتاج في معظم آبارها وإعادتها للعمل بسرعة إذا اقتضت الحاجة بسبب قسوة الطقس الروسي.

وقال نوفاك للصحفيين في فلاديفوستوك "لم تغير أوبك حصص الإنتاج منذ عام 2008 ولا تلعب الدور الذي كانت تضطلع به في السبعينات والثمانينات... لا ندرس جدوى أي نوع من التنسيق."

ولم تتوصل أوبك إلى قرار خلال اجتماعها الأخير في وقت سابق هذا الشهر وهو ما دفع خام برنت للاقتراب من أدنى مستوياته في 11 عاما دون 37 دولارا للبرميل.

وتحاول السعودية صاحبة أكبر نفوذ في أوبك الضغط على المنافسين ذوي تكلفة الإنتاج المرتفعة وبخاصة منتجي النفط الصخري في الولايات المتحدة من خلال إبقاء الأسعار عند مستويات متدنية بهدف الحفاظ على الحصة السوقية.

وقال نوفاك إن السوق متخمة بالمعروض لأسباب منها إنتاج دول اعتادت الاستيراد مثل الولايات المتحدة التي خفضت وارداتها.   يتبع