محتجون يطالبون باستقالة رئيس بلدية شيكاجو بسبب عنف الشرطة

Sat Dec 19, 2015 5:48am GMT
 

شيكاجو 19 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - نظم عدة مئات من المحتجين مسيرة جابت وسط شيكاجو مساء يوم الجمعة مطالبين رئيس بلدية المدينة راهم ايمانويل بالاستقالة اثر شكاوى تتعلق باساءات الشرطة وغياب المسؤولية في ادارة الشرطة.

وردد المحتجون هتافات "لاعدالة، لا سلام" وارتدوا قمصانا كتب عليها "اعتقلوا راهم الآن" ويعد هذا الاحتجاج الأحدث في موجة احتجاجات سلمية وصغيرة في معظمها في شيكاجو اندلعت عقب نشر فيديو يظهر ضابط شرطة أبيض يقتل لاكوان ماكدونالد (17 عاما) وهو أسود باطلاق الرصاص عليه في اكتوبر تشرين الأول 2014.

وانتخب ايمانويل وهو ديمقراطي يحظى بصلات قوية مع البيت الابيض لفترة ثانية هذا العام ويعد المدعي العام للولاية انيتا الفاريز هو هدف الاحتجاجات بسبب التأخير لمدة عام في توجيه اتهامات للضابط الذي ظهر في الفيديو وهو جاسون فان ديكي والذي يواجه المحاكمة بسبب القتل.

وتعد شيكاجو احدث مدينة امريكية تشهد تظاهرات بسبب وفيات رجال سود على ايدي الشرطة والكثير منهم ظهروا في لقطات فيديو.

وقتلت الشرطة 17 شخصا في المتوسط سنويا خلال الاعوام السبعة الاخيرة واغلبهم امريكيون من أصول افريقية ومن غير المعتاد الى حد كبير أن يواجه ضباط الشرطة اتهامات او اجراءات تأديبية في مثل هذه الحالات. ولم يحدث ذلك حتى ظهرت الضجة التي احدثها فيديو ماكدونالد الذي اطلق الرصاص عليه 16 مرة. (اعداد أبو العلا حمدي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)