إنقاذ العشرات من الغرق بعد قفزهم من عبارة إندونيسية

Sun Dec 20, 2015 4:04am GMT
 

جاكرتا 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤولون إنه عُثر على عشرات الأشخاص عائمين في خليج بوني الاندونيسي اليوم الأحد مرتدين سترات نجاة وكان بعضهم متشبثا بمصيدة للأسماك بعد قفزهم من عبارة في أمواج متلاطمة قبالة جزيرة سولاويزي وأضافوا أن راكبين توفيا.

وقال روكي أزكين رئيس فريق الانقاذ المحلي لرويترز إن صيادي أسماك عثروا على أربعة أشخاص أحياء في مصيدة للسمك ونقلوهم إلى مستشفى في بلدة سيوا في جزيرة سولاويزي .

وصرح متحدث باسم وزارة النقل بأنه عُثر على 21 شخصا آخرين في البحر في وقت لاحق.

وقال أزكين إن السفينة"ربما انقلبت الآن.

"مازال ركاب آخرون في البحر يرتدون سترات نجاة ونقوم بنقلهم."

وذكرت وزارة النقل إن العبارة غادرت الجانب الجنوبي الشرقي من سولاويزي صباح السبت وكانت في طريقها إلى ساوث سولاويزي عبر خليج بوني.

وتقاذفت الأمواج المتلاطمة السفينة قبالة ساحل جنوب سولاويزي الليلة الماضية بعد أن منعت الرياح الشديدة رجال الإنقاذ من الوصول إليها.

ولم يُعرف عدد الركاب أو أفراد الطاقم الذين كانوا على ظهرها.

كان موقع دي تيك الإخباري على الانترنت قد ذكر يوم السبت أن 108 أشخاص كانوا على ظهر السفينة في حين قال موقع كومباس على الإنترنت إن السفينة كانت تحمل 122 شخصا.

وأُرسلت ثلاث سفن للعثور على العبارة المفقودة التي قالت الشرطة إنها مازالت طافية ومحركها معطل .

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)