حركة سياحية ضعيفة في بيت لحم مع اقتراب الاحتفال بعيد الميلاد

Sun Dec 20, 2015 9:04am GMT
 

من علي صوافطة

بيت لحم (الضفة الغربية) 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - يقف المرشد السياحي سامي عبد الله على مدخل كنيسة بيت لحم لعله يظفر بوفد سياحي يقدم له شرحا عن تاريخ الكنيسة التي شهدت مولد السيد المسيح لكن دون جدوى.

وقال عبد الله لرويترز فيما كان يقف في ساحة الكنيسة التي تزينها شجرة عيد الميلاد على ارتفاع عدة أمتار "الوضع صعب جدا. أعداد السياح محدودة جدا."

وأضاف "هناك الكثير من العوامل التي أدت الى هذا الوضع ومنها الأوضاع الأمنية هنا وما تشهده المدينة من أحداث وتظاهرات إضافة إلى أن السياحة الروسية التي كانت تنعش المدينة في مثل الوقت تكاد تكون معدومة بعد حادث سقوط الطائرة"‭ ‬في إشارة إلى الطائرة الروسية التي سقطت في مصر في أواخر اكتوبر تشرين الأول.

وأوضح عبد الله أن السياح الروس كان يزورون المنطقة خلال تواجدهم في طابا او شرم الشيخ في مصر أو في تركيا إلا أنهم لم يأتوا هذا العام."

وبدت ساحة الكنيسة خالية إلا من بعض الزوار وعدد منهم من السكان المحليين الذي يلتقطون صورا تذكارية مع شجرة عيد الميلاد فيما كان يدخل عدد من الاجانب الى الكنيسة لمشاهدة معالمها.

وتجري في الكنيسة أعمال ترميم وكتب على مدخلها أنه سيتم الانتهاء منها قبل نهاية العام القادم.

وتأتي احتفالات هذا العام في وضع تشهد فيه الأراضي الفلسطينية مواجهات متواصلة للشهر الثالث على التوالي مع القوات إلاسرائيلية قتل فيها ما‭‭ ‬‬لا يقل عن ‭‭15‬‬1 فلسطينيا إضافة الى 19 إسرائيليا.

ودعا البطريرك فؤاد طوال بطريرك اللاتين في رسالته بمناسبة الاحتفالات بعيد الميلاد "الحجاج لزيارة الأراضي المقدسة" مضيفا "ستكون إقامتهم آمنة بالرغم من الأوضاع المتوترة في هذه الأرض فهم موضع احترام وتقدير من قبل الجميع."   يتبع