مقدمة 1-صحيفة: الشرطة الإندونيسية تحبط هجمات "لجهاديين" وتعتقل ستة

Sun Dec 20, 2015 12:13pm GMT
 

(لإضافة مزيد من الاعتقالات)

جاكرتا 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت شرطة مكافحة الإرهاب في إندونيسيا اليوم الأحد إنها اعتقلت من يشتبه أنهم إسلاميون متشددون في أماكن في أنحاء جزيرة جاوة لتحبط مخططات منفصلة بشن تفجيرات تستهدف الأقلية الشيعية والمسيحيين أثناء احتفالات رأس السنة الجديدة.

وقالت صحيفة جاكرتا جلوب اليومية على موقعها على الإنترنت إن شرطة مكافحة الإرهاب صادرت مواد لتصنيع القنابل و"كتيبات جهادية" بعد أن اعتقلت ستة رجال في جاوة الوسطى وجاوة الغربية إما من أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد السني وإما مؤيدين لهم.

وعُثر على مواد كيماوية وأسلحة مدفونة أسفل شجرة في أحد الأماكن التي داهمتها الشرطة في مدينة سولو.

ونقلت الصحيفة عن قائد الشرطة الجنرال بدر الدين حياتي قوله إن المداهمات التي بدأت يوم الجمعة استهدفت القبض على المشتبه بهم ونفذت بعد تلقي معلومات مخابراتية من مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي والشرطة الاتحادية الاسترالية.

وقالت الصحيفة إن المشتبه بهم كانوا يخططون لشن تفجيرات تستهدف الشيعة في جاوة وسومطرة.

وبشكل منفصل قالت الشرطة إنه جرى اعتقال أربعة رجال للاشتباه في أنهم خبراء في الأسلحة والاستراتيجية في الجماعة الإسلامية التابعة لتنظيم القاعدة في جاوة الشرقية.

وقال بودي هيردي سوسيانتو قائد شرطة موجوكيرتو في جاوة الشرقية لتلفزيون مترو "كانت لديهم خطط بتنفيذ عمليات في المستقبل القريب في عيد الميلاد ورأس السنة."

ولم يذكر أي تفاصيل عن مخططاتهم.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إنهم وفقا لوثائق الاعتقال كانوا يخططون لتفجير انتحاري في جاكرتا خلال احتفالات رأس السنة.

وقال قائد الجيش الإندونيسي إن إندونيسيا ستنشر أكثر من 150 ألفا من أفراد الأمن لتأمين الكنائس والأماكن العامة في أنحاء البلاد خلال احتفالات عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)