مؤسسة نفط الحكومة الليبية المعترف بها توقع اتفاقا مع مصر

Sun Dec 20, 2015 4:56pm GMT
 

بنغازي (ليبيا) 20 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال متحدث اليوم الأحد إن شركة النفط الوطنية التابعة للحكومة الليبية المعترف بها دوليا وقعت اتفاقا لتصدير مليوني برميل من الخام إلى مصر لكن الشحنة لم ترسل بعد.

وتعاني ليبيا في خضم الفوضى التي أعقبت الإطاحة بحكم معمر القذافي في 2011 حيث تتنافس حكومتان -لكل منهما مؤسسة النفط الوطنية ووزارة النفط الخاصة بها- لحكم البلاد في وضع أثار الارتباك بشأن السيطرة على الأصول النفطية.

وتعترف الحكومات الغربية بالحكومة التي تعمل من شرق ليبيا بعد أن سيطرت مجموعة مسلحة على طرابلس العام الماضي وأقامت حكومة خاصة بها. لكن القوى الغربية و معظم متعاملي النفط لا يعترفون سوى بالمؤسسة الوطنية للنفط الأصلية التي مقرها في طرابلس وليس في شرق البلاد.

وأبلغ محمد المنفي المستشار الإعلامي لمؤسسة النفط رويترز أن وفدا من المؤسسة الموجودة في الشرق برئاسة ناجي المغربي رئيس المؤسسة زار مصر ووقع اتفاقا لشحن النفط والتدريب والأنشطة المرتبطة بالقطاع.

وقال إن شحنة المليوني برميل لم ترسل إلى مصر بعد.

وفي إطار الصراع الدائر بالبلاد تحاول الحكومة المعترف بها منذ شهور بيع النفط دون الحاجة إلى مؤسسة النفط والبنك المركزي في طرابلس. لكن معظم شركات تجارة السلع الأولية الكبيرة لا تتعامل إلا مع المؤسسة التي مقرها طرابلس.

ولم يتسن على الفور الاتصال بالمسؤولين المصريين لتأكيد الاتفاق ولم يقدم المستشار الليبي تفاصيل أكثر. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)