20 كانون الأول ديسمبر 2015 / 18:59 / منذ عامين

مقدمة 3-الفارق يتقلص بين انترناسيونالي وأقرب ملاحقيه وروما يفوز اخيرا

(لإضافة تصريحات مانشيني)

روما 20 ديسمبر كانون الأول (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تقلص الفارق بين انترناسيونالي متصدر دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم وأقرب ملاحقيه عندما خسر 2-1 بملعبه أمام لاتسيو اليوم الأحد بينما تغلب روما 2-صفر على جنوة ليحقق انتصاره الأول في ثماني مباريات ويخفف الضغوط الواقعة على مدربه رودي جارسيا.

واشتعل سباق اللقب بعد فوز فيورنتينا صاحب المركز الثاني 2-صفر على كييفو ونابولي الثالث 3-1 على اتلانتا. واستمرت انتصارات يوفنتوس حامل اللقب حين عوض تأخره ليفوز 3-2 على كاربي.

ويملك نابولي وفيورنتينا 35 نقطة لكل منهما بفارق نقطة واحدة وراء انترناسيونالي الذي أسقطته ثنائية انطونيو كاندريفا.

وتأخر فريق المدرب روبرتو مانشيني حين هز كاندريفا الشباك في الدقيقة الخامسة بتسديدة صاروخية لكنه تعادل عن طريق القائد ماورو ايكاردي الذي وضع الكرة في مرمى الحارس إيتريت بريشا في الدقيقة 61.

واحتسبت ركلة جزاء بعد ذلك ضد فيليبي ميلو في الدقيقة 87 بعد مخالفة ضد سيرجي ميلينكوفيتش-سافيتش وتفوق كاندريفا على سمير هاندانوفيتش وتابع الكرة إلى الشباك بعد تصدي الحارس لمحاولته الأولى.

وفقد ميلو هدوءه وطرد في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد ركلة في وجه لوكاس بيليا وحصل ميلينكوفيتش-سافيتش على الانذار الثاني بعد لحظات أخرى.

وقال مانشيني لمحطة سكاي سبورت ايطاليا التلفزيونية ”للأسف قام ميلو بشيئين ساذجين. تسبننا في الضرر لأنفسنا.“

وسجل ماريو مانزوكيتش هدفين ليمدد يوفنتوس عدد انتصاراته المتتالية في الدوري الى سبع ويدخل العطلة الشتوية برصيد 33 نقطة في المركز الرابع متفوقا بنقطة على روما الخامس.

ووضع ماركو بوريلو مهاجم يوفنتوس السابق كاربي في المقدمة في أول مواجهة في دوري الأضواء على الاطلاق بين الفريقين بعدما راوغ ليوناردو بونوتشي قبل ان يسدد كرة منخفضة في شباك الحارس جيانلويجي بوفون.

وأدرك مانزوكيتش التعادل بطريقة رائعة عندما سيطر على كرة شاردة بقدمه اليمنى قبل أن يسددها في شباك حارس كاربي في الدقيقة 18.

وبعدها سجل المهاجم الكرواتي هدفا بضربة رأس من تمريرة باتريس ايفرا ليمنح يوفنتوس المقدمة في الدقيقة 41 قبل أن يستقبل بول بوجبا تمريرة طويلة من كلاوديو ماركيسيو على صدره ويضعها في الشباك ليضيف الهدف الثالث في الدقيقة 50.

وشهدت الدقائق الأخيرة إثارة بالغة بعدما وضع بونوتشي تمريرة لوكا ماروني بالخطأ في مرماه في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع وبعدها اهدر لورينزو لولو لاعب وسط كاربي فرصة سانحة من مسافة قريبة للخروج بنقطة من اللقاء.

وسجل اليساندرو فلورينزي وعمر صادق هدفين بواقع هدف في كل شوط لروما لينهي فريق المدرب جارسيا مسلسلا من سبع مباريات لم يذق فيها طعم الفوز في كل المسابقات بالتفوق على ضيفه جنوة.

وكان جارسيا قريبا من فقد منصبه طبقا لتقارير وسائل اعلام عقب خروجه قبل أيام من كأس ايطاليا على يد سبيتسيا فريق الدرجة الثانية لكنه قد يحصل على فرصة لبعض الوقت بانتصار اليوم.

وقال الفرنسي جارسيا ”نستطيع رؤية الضوء في نهاية النفق. لا نزال بالقرب من المركز الثاني وكل شيء ممكن في 2016.“

وتفوق نابولي على اتلانتا بهدفين في الشوط الثاني عن طريق جونزالو هيجوين رغم طرد لاعب من كل فريق في المباراة المتوترة.

وفاز فيورنتينا على كييفو بفضل هدفي نيكولا كالينيتش ويوسيب ايليتشيتش بينما استمر الأداء الجيد الذي يقدمه ميلانو بقيادة مدربه سينيشا ميهايلوفيتش ليتغلب 4-2 على مضيفه فروزينوني المتعثر ويعزز سجله الخالي من الهزائم إلى ثماني مباريات.

وتعادل فيرونا 1-1 مع ساسولو وتغلب سامبدوريا 2-صفر على باليرمو وفاز اودينيزي 1-صفر خارج ملعبه على تورينو.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below