وزارة الدفاع العراقية: الدولة الإسلامية تمنع سكان الرمادي من الرحيل

Mon Dec 21, 2015 10:37am GMT
 

بغداد 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال متحدث باسم وزارة الدفاع العراقية اليوم الاثنين إن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية يمنعون المدنيين من مغادرة مدينة الرمادي قبل هجوم مزمع للجيش العراقي يهدف إلى انتزاع السيطرة على المدينة الغربية التي سيطر عليها المتشددون في مايو أيار.

وأضاف المتحدث نصير نوري لرويترز إن هناك عائلات استطاعت الفرار من "عصابات داعش (الدولة الإسلامية)".

وأضاف أن هناك معلومات مخابرات ترد من داخل المدينة تفيد بأن المتشددين يمنعون العائلات من المغادرة ويعتزمون استخدامها كدروع بشرية.

ولم يذكر المتحدث عدد من استطاعوا الفرار.‭‭ ‬‬ ‭‭ ‬‬وأسقطت طائرات الجيش العراقي منشورات أمس الأحد على الرمادي طلبت فيها من السكان المغادرة في غضون 72 ساعة وأشارت إلى طرق آمنة لخروجهم.

وتقدر المخابرات العراقية أن عدد مقاتلي الدولة الإسلامية الذين يتحصنون في وسط الرمادي عاصمة محافظة الأنبار يتراوح بين 250 و300 مقاتل. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)