مقدمة 3-حزب الله يواري القنطار الثرى ويتعهد بالرد على إسرائيل

Mon Dec 21, 2015 8:28pm GMT
 

(لإضافة تعليقات حسن نصر الله)

من مريم قرعوني

بيروت 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت جماعة حزب الله اللبنانية اليوم الاثنين إنها سترد على مقتل الناشط البارز سمير القنطار في غارة جوية إسرائيلية في سوريا بعد أن نظمت له جنازة في بيروت تحاكي تلك التي تقام لكبار قادتها.

وردد آلاف المشيعين "الموت لإسرائيل" بينما كان مقاتلو حزب الله يحملون نعش القنطار إلى مقبرة الشيعة في معقل الحزب في جنوب بيروت.

وقال حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله في كلمة أذاعها تلفزيون المنار التابع للجماعة "لا شكّ أن العدو الإسرائيلي هو الذي نفذ عملية إغتيال الشهيد القائد سمير القنطار عبر استهداف المبنى السكني الذي كان متواجدا فيه عبر صواريخ دقيقة."

وأضاف نصر الله "الليلة أقول لكم للعدو وللصديق الشهيد سمير القنطار واحد منا وقائد في مقاومتنا وقد قتله الإسرائيلي يقينا ومن حقنا أن نرد على اغتياله في المكان والزمان وبالطريقة التي نراها مناسبة هذا حقنا واضيف لكم في هذه الليلة... نحن في حزب الله سنمارس هذا الحق بعون الله وتوفيقه وتأييده إن شاء الله والكل يعمل حسابه على هذا الأساس."

وأوضح نصر الله أن بعض السوريين قتلوا أيضا في الهجوم.

وسجن القنطار في سجن إسرائيلي بسبب دوره في غارة وقعت عام 1979 في إسرائيل أسفرت عن مقتل أربعة اشخاص. وأعيد القنطار إلى لبنان عام 2008 في إطار تبادل للأسرى مع حزب الله. وانضم بعدها للحركة.

وأبدت إسرائيل ترحيبها بوفاة القنطار قائلة إنه كان يعد لهجمات على إسرائيل انطلاقا من الأراضي السورية. ولكنها لم تبد ما يفيد بمسؤوليتها عن قتله في الغارة التي وقعت يوم السبت.   يتبع