البحرية الليبية تنقذ أكثر من 100 مهاجر متجه إلى إيطاليا

Mon Dec 21, 2015 6:55pm GMT
 

طرابلس 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت السلطات اليوم الاثنين إن قوات البحرية الليبية أنقذت أكثر من 100 مهاجر تعطل محرك مركبهم وهم في طريقهم من الساحل الليبي إلى إيطاليا.

وبينما تشهد البلاد صراعا بين حكومتين متنافستين وفصائل مسلحة مختلفة فقد صارت طريقا رئيسية للمهربين الذين يستغلون الفوضى في نقل الأفراد من ساحل شمال أفريقيا إلى أوروبا. وهو ما يزيد من أزمة المهاجرين في القارة الأوروبية لتكون أكبر أزمة مهاجرين منذ الحرب العالمية الثانية.

وقال أيوب قاسم إن قوات البحرية أنقذت 108 مهاجرين غير شرعيين من عرض البحر. وأضاف أنهم ينتمون لدول أفريقية مختلفة.

وتوفي اثنان من المهاجرين وكانت حالة اثنين ممن جرى إنقاذهم خطيرة.

وقال أحد الناجين ويدعى إدريس "كنا نحاول التوجه إلى إيطاليا أمس... وتعطل المحرك."

ويقول خبراء إن المهربين يستغلون حالة الفراغ الأمني في البلاد لجلب سوريين إلى ليبيا عبر مصر أو مهاجرين من دول أفريقيا جنوب الصحراء عبر النيجر والسودان وتشاد.

ويدفع المهاجرون آلاف الدولارات من أجل تهريبهم برا وبحرا. وتقول جماعات حقوقية إنه في كثير من الأحيان يضربهم المهربون ويعذبونهم لانتزاع المزيد من المال منهم كي يعبروا الشوط الأخير من رحلة البحر في مراكب حالتها سيئة.

وتهريب المهاجرين وتنامي نفوذ تنظيم الدولة الإسلامية هما أهم سببين لتبني أوروبا والقوى الغربية لخطة الأمم المتحدة من أجل إبرام اتفاق سلام بين الفصائل الرئيسية المتحاربة في ليبيا. (إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير محمد اليماني)