مقدمة 1-راكب: المسلمون انقذوا المسيحيين خلال هجوم المتشددين على حافلة في كينيا

Mon Dec 21, 2015 9:29pm GMT
 

(لإضافة تعليقات من راكب ومسؤول محلي)

من جوزيف اكويري

مومباسا 21 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أمطر متشددون صوماليون حافلة ركاب كينية بالرصاص اليوم الاثنين مما أدى إلى مقتل شخصين. وقال راكب إنه رفض هو ومسلمون آخرون مطالب المهاجمين بمساعدتهم في تحديد هوية المسيحيين المسافرين معهم على متن الحافلة.

وقع الهجوم في مدينة مانديرا شمال شرق كينيا.

وقبل عام هاجم مسلحون من حركة الشباب حافلة في نفس المنطقة كانت في طريقها إلى نيروبي وقتلوا 28 راكبا من غير المسلمين.

وقال عبدي محمد عبدي وهو من ركاب الحافلة التي تعرضت لهجوم اليوم لرويترز إن أكثر من عشرة من مسلحي الشباب صعدوا إلى الحافلة وطلبوا من الركاب المسلمين الانفصال عن المسيحيين لكنهم رفضوا.

وأضاف "قمنا حتى باعطاء بعض الافراد غير المسلمين ثيابنا الدينية لارتدائها في الحافلة حتى لا يمكن تمييزهم بسهولة. ظللنا متلاحمين سويا."

وتابع "هدد المتشددون باطلاق النار علينا جميعا لكننا ثبتنا على موقفنا ووفرنا الحماية لاشقائنا وشقيقاتنا. واخيرا فقدوا الأمل وغادروا الحافلة لكنهم حذروا بانهم سيعودون."

وغالبا ما كان مسلحو حركة الشباب يقتلون المسلمين وغير المسلمين في الهجمات السابقة.   يتبع