الصين: شركات التكنولوجيا ليس لديها ما تخشاه من قانون مكافحة الإرهاب

Wed Dec 23, 2015 9:25am GMT
 

بكين 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الصينية اليوم الأربعاء إن شركات التكنولوجيا ليس لديها ما تخشاه من قانون مكافحة الإرهاب الجديد في الصين الذي يهدف إلى منع الأنشطة الإرهابية والتحقيق فيها ولا يؤثر على حقوق الملكية الخاصة بالشركات.

وكان مشروع القانون أثار قلقا في عواصم أوروبية بسبب مواده المتعلقة بالانترنت إذ يمكن أن يلزم شركات التكنولوجيا بتركيب "أبواب خلفية" أي ثغرات متعمدة في منتجاتها أو تقديم معلومات حساسة للحكومات مثل مفاتيح التشفير.

ويخضع مشروع القانون حاليا إلى قراءة أخرى في أحدث جلسات اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني (البرلمان) التي تختتم جلساتها يوم الأحد القادم.

وأبدت وزارة الخارجية الأمريكية للصين الأسبوع الحالي "قلقها البالغ" إزاء القانون وقالت إنه سيلحق ضررا أكبر من نفعه في مواجهة التهديدات الإرهابية.

وقال هونغ لي المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية إنه "مستاء" من الموقف الأمريكي ويأمل أن تحترم الولايات المتحدة عملية صياغة القوانين في الصين وألا تتبنى "معايير مزدوجة".

وأضاف أن الإرهابيين يستخدمون الانترنت في أنشطتهم وأن الصين تحتاج إلى قوانين للتعامل مع ذلك. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)