تنزانيا تضبط مشتبها بهما في تهريب أنياب من 45 فيلا

Wed Dec 23, 2015 1:25pm GMT
 

دار السلام 23 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤولون بالشرطة إن السلطات التنزانية ضبطت أنيابا مأخوذة من نحو 45 فيلا وألقت القبض على اثنين من المشتبه بهم بمنزليهما في العاصمة التجارية دار السلام.

وقال بيان للشرطة صدر أمس الثلاثاء إنه تمت مصادرة 156 قطعة من العاج تزن اجمالا أكثر من 200 كيلوجرام وتقدر قيمتها بنحو 1.43 مليار شلن تنزاني (670 ألف دولار).

ويشيع الصيد الجائر والاتجار غير المشروع في أنياب الفيلة ومنتجات الحياة البرية في تنزانيا الواقعة في شرق افريقيا والتي تعتمد في عائداتها بصورة كبيرة على رحلات السفاري السياحية بعد تضاؤل هذا النشاط في كينيا المجاورة.

وتعهد الرئيس الجديد لتنزانيا جون ماجوفولي بالقضاء على الصيد الجائر في إطار حرب شاملة على الفساد والضرب بيد من حديد على العصابات التي تقتل الفيلة ووحيد القرن لتلبية طلب متزايد في آسيا عليها حيث تستخدم قرون حيوان وحيد القرن للتداوي في الصين منذ قرون إذ تطحن لعلاج أمراض مختلفة من بينها الروماتيزم والنقرس وحتى لطرد الأرواح الشريرة.

وقال سليمان كوفا قائد شرطة دار السلام إنه تم ضبط بندقيتين بحوزة المشتبه بهما مشيرا إلى ان مسؤولي انفاذ القانون "يتعاونون بصورة وثيقة مع مسؤولي الحياة البرية للاسراع بوتيرة تحقيقاتنا".

وحققت السلطات التنزانية تقدما خلال الأشهر القليلة الماضية في حملتها على أنشطة الاتجار غير المشروع.

وفي شهر اكتوبر تشرين الأول الماضي وجهت تنزانيا الاتهام إلى سيدة الأعمال الصينية البارزة يانج فينج جلان (66 عاما) والملقبة "بملكة العاج" بإدارة شبكة هربت أنيابا نزعت من أكثر من 350 من الفيلة.

وتراجع عدد الأفيال في تنزانيا من 110 آلاف في عام 2009 إلى أقل من 43 ألفا في 2014 بحسب احصاء نشر في يونيو حزيران وهو ما عزته جماعات المحافظة على الحيوان إلى الصيد الجائر "على نطاق صناعي". (اعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)