23 كانون الأول ديسمبر 2015 / 15:12 / بعد عامين

تلفزيون-وزير الرياضة الروسي يشعر "بالحزن والمرارة" لإيقاف بلاتر وبلاتيني

الموضوع 3138

المدة 1:30 دقيقة

موسكو في روسيا

تصوير 23 ديسمبر كانون الأول 2015

الصوت طبيعي مع لغة روسية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود يُحظر الاستخدام بعد الساعة 13.21 بتوقيت جرينتش يوم 22 يناير كانون الثاني 2016 دون تعاقد مُسبق

القصة

قال وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو اليوم الأربعاء (23 ديسمبر كانون الأول 2015) إنه يشعر بالأسف حيال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الموقوف سيب بلاتر الذي أجبر على ترك المنصب.

وفي يونيو حزيران الماضي أعلن بلاتر أنه سيستقيل بعد فضيحة رشوة تحقق فيها السلطات الأمريكية والسويسرية أسقطت الفيفا في أسوأ أزمة خلال تاريخه الممتد 111 عاما.

ويوم الاثنين (21 ديسمبر كانون الأول) عوقب بلاتر ومعه رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ميشيل بلاتيني بالإيقاف لثماني سنوات عن أنشطة كرة القدم بسبب مليوني فرانك سويسري (مليونا دولار) دفعت لبلاتيني بموافقة بلاتر في 2011 نظير عمل قام به قبل عشر سنوات.

وقال موتكو ”يمكنني أن أقول لكم إن أشعر بالأسف لرحيل بلاتر بهذه الطريقة. خلال 40 عاما فعل الكثير لتصل كرة القدم لما نراه ليصبح الاتحاد الدولي لكرة القدم مؤسسة قوية وذات نفوذ. فقط انظروا لاقتصادها، لبرامج التطوير. إنهم (الإعلام) لا يكتبون كثيرا عن هذا.“

ورغم نفي الرجلين ارتكاب أي مخالفة قالت لجنة القيم بالفيفا التي فرضت العقوبة إن الأموال دفعت في وقت كان بلاتر يسعى خلاله لإعادة انتخابه وافتقدت الشفافية وشابها تضارب مصالح.

وشكك موتكو فيما خلصت إليه اللجنة وقال إنه لا يعتقد أن بلاتر أو بلاتيني ضالعان في فساد.

وقال ”لا أعتقد أن أصل هذه التحويلات كان في صالحهما. ميشيل لاعب كرة قدم ولم ينظر من قبل لمثل هذه التفاصيل.. سيقول لكم فقط ادفعوا. لكنه سدد الضرائب عن كل شيء ولم يخف أي شيء. أشعر بالحزن والمرارة (لكليهما).“

وبلاتيني بطل كرة قدم في بلده فرنسا بعدما قاد منتخبها مرتين للوصول للدور قبل النهائي في نهائيات كأس العالم ولإحراز لقب بطولة أوروبا 1984 بالإضافة للمساهمة في حصولها على حق استضافة نهائيات كأس العالم 1998 التي نالت لقبها.

وقال موتكو إنه يظن أن فضيحة المنشطات التي تحيط بألعاب القوى في روسيا وراءها دوافع سياسية لكن روسيا مستعدة لفعل كل ما يطلب منها لاستعادة سمعة عالم ألعاب القوى لديها.

وقال ”نحن قوة رياضية جادة. نحن مسؤولون عن ذلك. لدينا مشاكل تتعلق بالمنشطات في ألعاب القوى. لكننا نكافحها وسنكافحها. وسنحاول مع زملائنا في الاتحاد الدولي وفي الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات أن تحصل جميع أنظمتنا على الموافقات اللازمة.“

وأوقف الاتحاد الدولي لألعاب القوى الاتحاد الروسي في نوفمبر تشرين الثاني الماضي بعد مزاعم عن عمليات تتعلق بالمنشطات منتشرة برعاية الدولة.

تلفزيون رويترز (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below