مقتل ستة اشخاص في الولايات المتحدة جراء عواصف قوية في جنوب شرق البلاد

Thu Dec 24, 2015 11:17am GMT
 

24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تعكف فرق الإغاثة اليوم الخميس على تقييم حجم الأضرار في جنوب الولايات المتحدة ووسطها بعد أن اجتاحت سلسلة من العواصف التي تخلّلتها رياح قوية وأعاصير خفيفة المنطقة ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص على الأقل وفقدان العديد.

وعطل الطقس العاصف خطط العطلات في موسم الأعياد في فلوريدا في حين يتوقع أن تشهد ولايات في شمال شرق البلاد درجات حرارة مرتفعة بشكل غير معتاد بعد أن توقعت الأرصاد الجوية أن تكون مدينة نيويورك أكثر دفئا من لوس أنجليس يوم عيد الميلاد.

وقال المركز الوطني لخدمات الأرصاد الجوية والتنبؤ بالعواصف إن أكثر من 20 إعصارا خفيفا سجل في أركنسو وإيلينوي وإنديانا ومسيسبي وتنيسي.

وقالت السلطات إن إعصارا خفيفا ضرب منطقة في جنوب مسيسبي بعد ظهر يوم الأربعاء مما أدى إلى تدمير كلي أو ألحق أضرارا هائلة بعشرات المنازل وغيرها من المباني في منطقة تمتد على ست مقاطعات قبل أن تنتقل إلى تنيسي.

وذكرت ادارة الطوارئ ومسؤولي الأمن في المنطقة أن ثلاثة أشخاص قتلوا جراء العواصف في مسيسبي بينهم صبي في السابعة من عمره بالإضافة إلى اثنين آخرين في تنيسي وواحد في أركنسو.

وتبحث فرق الطوارئ في مسيسبي وألاباما وتنيسي عن عدد من المفقودين وتقيّم الأضرار الناتجة عن الرياح المدمرة.

وقال جريج فلين المتحدث باسم وكالة إدارة الطوارئ في مسيسبي إن ثلاثة أشخاص قتلوا وجرح أكثر من أربعين شخصا في المقاطعات الست الأكثر تضررا من العاصفة.

وتوقعت رابطة السيارات الأمريكية سفر أكثر من 100 مليون أمريكي خلال موسم العطلات الذي بدأ أمس الأربعاء منهم 91 مليونا في السيارات. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)