العراق يعتزم خفض واردات زيت الطعام التركي بسبب التوتر السياسي

Thu Dec 24, 2015 3:05pm GMT
 

من سيف حميد

بغداد 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤول بوزارة التجارة العراقية وصحيفة البينة الجديدة إن العراق يخطط لخفض الواردات الحكومية من زيت الطعام من تركيا بسبب التوتر السياسي بين البلدين.

وقال متحدث باسم وزارة التجارة إن الحكومة ستخفض تدريجيا واردات زيت الطعام التركي التي توزعها على السكان بموجب برنامج للحصص الغذائية.

وأضاف "تهدف الخطة إلى إحلال زيوت منتجة محليا ومن دول أخرى محل الزيوت التركية." ولم يذكر سببا لذلك.

وقالت صحيفة البينة الجديدة التي تصدر من بغداد إن الإجراء يشكل احتجاجا على نشر قوات تركية في شمال العراق.

وتقول تركيا إن القوات تحمي عسكريين يدربون جماعة عراقية مسلحة على قتال تنظيم الدولة الإسلامية. وقالت أنقرة الأسبوع الماضي إنها سحبت بعض القوات بعد شكوى من العراق لكنها لم تلتزم بانسحاب كامل.

وقال المتحدث باسم الوزارة إن تركيا تورد كل الزيت الذي يستخدم في برنامج وزارة التجارة لحصص الغذاء منذ عدة سنوات.

وأضاف أن القرار لا يشمل واردات زيت الطعام التركي من قبل القطاع الخاص. ولم يحدد الكميات التي تستوردها الحكومة سنويا.

وقال وزير الصناعة محمد الدارجي في مؤتمر صحفي في بغداد اليوم الخميس إن من المتوقع ارتفاع إنتاج العراق من زيت الطعام في العام القادم مع تجديد المصانع التابعة للوزارة.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة إن محمد شياع السوداني القائم بأعمال وزير التجارة ناقش إمكانية شراء زيت الطعام من أرمينيا بدلا من تركيا وذلك في اجتماع مع السفير الأرميني في بغداد.

وأكد مسؤول بالسفارة الأرمينية في بغداد انعقاد الاجتماع لكن لم يذكر مزيدا من التفاصيل. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي)