الدولار يتراجع ويتجه لتكبد أكبر خسارة شهرية منذ أبريل

Thu Dec 24, 2015 3:50pm GMT
 

نيويورك 24 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - تراجع الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية اليوم الخميس واتجه لتكبد أكبر خسائره الشهرية منذ أبريل نيسان مع استئناف المتعاملين لجني الأرباح عقب المكاسب التي حققوها من مراهناتهم على صعود العملة بعد رفع الفائدة الأمريكية الأسبوع الماضي.

وساهم تعافي أسعار النفط من أدنى مستوياتها في 11 عاما في دعم الدولار الكندي والكرونة النرويجية وغيرهما من العملات المرتبطة بالسلع الأولية.

وكانت أحجام التداول هزيلة مقارنة بالمتوسط اليومي في ظل اكتفاء البنوك في لندن ونيويورك بوجود الموظفين الأساسيين في مكاتب التداول قبيل عطلة عيد الميلاد. ومن المقرر غلق أسواق المال الأمريكية والأوروبية غدا الجمعة.

وانخفض مؤشر الدولار - الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات - بنسبة 0.4 بالمئة إلى 97.945 ليتجه صوب تكبد خسارة أسبوعية نسبتها 0.76 بالمئة. وعلى مدى الشهر هبط المؤشر 2.2 بالمئة مسجلا أكبر هبوط من نوعه منذ أبريل نيسان.

وبلغ الدولار أدنى مستوياته في نحو شهرين أمام الين وفي آخر التعاملات انخفض 0.5 بالمئة إلى 120.28 ين.

وارتفع اليورو 0.4 بالمئة أمام الدولار إلى 1.0958 دولار لكنه تراجع 0.1 بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 131.81 ين.

وزادت العملة الكندية 0.1 بالمئة إلى 1.3836 دولار كندي للدولار الأمريكي بينما ارتفعت الكرونة النرويجية 0.7 بالمئة إلى 8.659 كرونة للدولار الأمريكي.

وتلقى الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي دعما أيضا عقب هبوط حاد للنفط وغيره من السلع الأولية في أواخر العام. وارتفعت العملتان نحو 0.5 بالمئة إلى 0.7275 و0.6832 دولار أمريكي على الترتيب.

وصعد الجنيه الاسترليني 0.4 بالمئة إلى 1.4927 دولار أمريكي بعد صدور بيانات بريطانية أظهرت ارتفاع الرهون العقارية التي وافقت عليها البنوك بنسبة 20 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني مقارنة بمستواها قبل عام. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)