اسعار المستهلكين في اليابان ترتفع في نوفمبر لكن الاستهلاك يبقى ضعيفا

Fri Dec 25, 2015 1:21am GMT
 

طوكيو 25 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أظهرت بيانات رسمية نشرت اليوم الجمعة ان التضخم الاساسي في اليابان ارتفع على اساس سنوي في نوفمبر تشرين الثاني بعد ثلاثة اشهر متتالية من الانخفاضات إذ عوضت زيادات في اسعار الاغذية ومواد البقالة بعض الضغوط من هبوط تكاليف الطاقة.

لكن انفاق الاسر سجل ثالث شهر على التوالي من الانخفاضات السنوية مما يلقي شكوكا على حجة بنك اليابان المركزي القائلة بأن استهلاكا قويا سيسمح للشركات بان تزيد الاسعار والاجور بما يساعد في تسريع خطى التضخم ليصل الى مستواه الطموح المستهدف البالغ 2 بالمئة.

واشارت بيانات أصدرتها وزارة الشؤون الداخلية الى ان المؤشر الرئيسي لاسعار المستهلكين -الذي يشمل المنتجات النفطية لكنه يستثني اسعار الاغذية الطازجة السريعة التغير- ارتفع 0.1 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني من مستواه قبل عام بعد تراجع بلغ 0.1 بالمئة في اكتوبر تشرين الاول.

وكان متوسط توقعات السوق يشير الى قراءة مستقرة للمؤشر.

وهبط انفاق الاسر 2.9 بالمئة متجاوزا متوسط توقعات السوق لانخفاض قدره 2.4 بالمئة مما يبرز الحالة الهشة لثالث أكبر اقتصاد في العالم الذي أفلت من السقوط في الركود في الربع الثالث من العام.

ومع خشيتها من ضعف النمو تخطط الحكومة اليابانية لانفاق قياسي يبلغ حوالي 800 مليار دولار في ميزانية السنة المالية القادمة.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)