جماعة كردية تعلن المسؤولية عن هجوم على مطار باسطنبول

Sat Dec 26, 2015 3:05pm GMT
 

انقرة 26 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أعلنت جماعة كردية متشددة كانت مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور المسؤولية عن هجوم على ثاني أكبر مطار في اسطنبول الاسبوع الماضي ما أسفر عن مقتل عاملة نظافة واصابة شخص آخر.

وقالت جماعة صقور حرية كردستان في بيان إنها نفذت هجوما بقذائف المورتر يوم الأربعاء الماضي على مطار صبيحة جوكتشن ما أسفر أيضا عن الحاق أضرار بخمس طائرات.

وسبق ان أعلنت هذه الجماعة المسؤولية عن بعض الهجمات خارج إطار المنطقة المعروفة لعمليات حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه غالبية كردية مثل هجوم على حافلة عسكرية تركية عام 2012 أدى الى مقتل جنديين واصابة 12 شخصا في منتجع ساحلي.

وقالت الجماعة إنها قطعت علاقاتها بحزب العمال الكردستاني. وتعتبر تركيا والولايات المتحدة الجماعتين من المنظمات الارهابية.

وانهار اتفاق لوقف اطلاق النار استمر عامين بين حزب العمال الكردستاني وحكومة أنقرة في يوليو تموز الماضي لتعود منطقة جنوب شرق تركيا من جديد الى اتون الصراع الذي مضى عليه عدة عقود وراح ضحيته أكثر من 40 ألف شخص.

ويسعى حزب العمال الكردستاني الى نيل قدر أكبر من الحكم الذاتي للأقلية الكردية في تركيا. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)