وحدة أمنية ببنجلادش تقتل متشددين اثنين في مداهمة لمخبأ

Mon Dec 28, 2015 7:59am GMT
 

داكا 28 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال متحدث باسم قوة لمكافحة الإرهاب في بنجلادش إن القوة قتلت اثنين من أعضاء جماعة إسلامية محظورة اليوم الاثنين في أحدث اشتباك ضمن عملية ملاحقة مكثفة لمتشددين مسؤولين عن أعمال عنف.

وتواجه بنجلادش التي تسكنها أغلبية مسلمة خطرا متزايدا بسبب عنف المتشددين في ظل عدد من الحوادث هذا العام شملت قتل عدد من النشطاء الليبراليين إلى جانب هجمات استهدفت الأقلية الشيعية وقسا مسيحيا ومعابد هندوسية.

وقال متحدث باسم القوة إن أعضاء من وحدة لمكافحة الإرهاب داهموا منزلا مهجورا على مشارف العاصمة داكا في الساعات الأولى من اليوم وقتلوا عضوين في جماعة المجاهدين المتشددة كانا يختبئان هناك بعد أن ألقيا قنابل.

وقال المتحدث مفتي محمود خان للصحفيين "اضطر أفرادنا للرد بإطلاق النار."

وأضاف أنه جرى العثور على كميات ضخمة من المواد المستخدمة في صنع القنابل إلى جانب مسدس وبعض الذخيرة.

ويعتقد أن الجماعة المتشددة مسؤولة عن سلسلة من الهجمات وقعت في الآونة الأخيرة بينها تفجير مزار شيعي وإطلاق النار على ثلاثة أجانب لقي اثنان منهم حتفهما. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)