ابنتا أوباما تتناولان المثلجات معه في هاواي

Mon Dec 28, 2015 7:53am GMT
 

كايلوا (هاواي) 28 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ضحك الرئيس باراك أوباما بشأن خجل ابنتيه ساشا وميلا في الخروج معه بعد أن كبرتا وأصبحتا في سن المراهقة.

لكن هذا لم يكن الحال أمس الأحد عندما ذهبت ساشا (14 عاما) وميلا (17 عاما) برفقة والدهما في تقليد سنوي لتناول المثلجات (آيس كريم) في هاواي.

وفي متجر آيلاند سنو القريب من منزل عطلة العائلة الرئاسية طلب أوباما مثلجات بنكهات البطيخ والكرز والليمون.

ولم يتناول مزيجا خاصا صنعه متجر الحلوى الشهير باسمه وأطلق عليه "سنوباما".

وتتشكل مثلجات "سنوباما" من ألوان قوس قزح في إشارة إلى الخطوات الحقوقية الكبيرة التي تحققت للمثليين جنسيا في عهد رئاسة أوباما.

وارتدى أوباما ملابس فضفاضة وقبعة تحمل شعار فريق بيسبول وايت سوكس ونظارة شمسية. وصافح عدد من الناس تجمعوا خارج آيلاند سنو قبل أن يعود لموكبه. (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)