شركة تشيبوتلي تعيد افتتاح مطعم ارتبط باصابة فيروسية

Tue Dec 29, 2015 7:05am GMT
 

29 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أعلنت شركة (تشيبوتلي مكسيكان جريل) إعادة افتتاح مطعم في بوسطن كان قد ارتبط ببؤرة من فيروس (نوروفيروس) أدت لإصابة أكثر من 130 شخصا بالإعياء في وقت سابق من الشهر الجاري.

وقال كريس أرنولد المتحدث باسم الشركة في رسالة بالبريد الالكتروني إن مطعما بضاحية (كليفلاند سيركل) في بوسطن أعيد افتتاحه يوم السبت الماضي.

كانت الشركة قد أغلقت المطعم بصفة مؤقتة في وقت سابق من الشهر الجاري بعد ان ظهرت على 120 من كلية بوسطن أعراض مرتبطة بالاصابة بفيروس (نوروفيروس).

وفيروس (نوروفيروس) شديد العدوى لمخالطي المريض وينتشر من خلال الأغذية الملوثة وعدم مراعاة احتياطات النظافة ومن أعراضه الغثيان والقيء والإسهال الحاد كما يعاني بعض الضحايا من الحمى والصداع وتقلصات في المعدة.

وما يجعل هذا الفيروس عدوا شديدا هو قدرته على تجنب محاولات القضاء عليه من خلال التنظيف والبقاء فترات طويلة خارج العائل البشري وتتراوح فترة حضانة الفيروس بين يومين وثمانية.

وتخضع الشركة لمراقبة دقيقة منذ نوفمبر تشرين الثاني عندما ربط مسؤولو صحة لأول مرة بين الاصابات وتفشي البكتريا المعوية (إي كولاي) ما أدى الى اصابة 52 شخصا بالاعياء في تسع ولايات أمريكية ما اضطر الشركة الى إغلاق بعض المواقع مؤقتا.

كان ستيف ايلز مؤسس سلسلة مطاعم تشيبوتلي والرئيس التنفيذي المشارك لها قد تقدم باعتذار لمن أصيبوا بالاعياء عقب تناول الطعام بفروع الشركة متعهدا بان اجراءات شاملة جديدة لسلامة الغذاء ستحول دون تكرار مثل هذه الحوادث في المستقبل.

وأدى التلوث إلى تراجع أسعار أسهم الشركة لتصل إلى 493.52 دولار للسهم في بورصة نيويورك للاوراق المالية أمس الاثنين.

وتقول المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض إن نوروفيروس يصيب 21 مليون شخص بالمرض سنويا. ومن هذا العدد من الذين يصابون بالفيروس يتطلب نحو 70 ألفا الدخول للمستشفيات ونحو 800 شخص يموتون سنويا. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)