أطباء بلا حدود تنسحب من مركز للاجئين في صقلية لعدم توفر ظروف ملائمة

Wed Dec 30, 2015 6:03pm GMT
 

روما 30 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت منظمة أطباء بلا حدود اليوم الأربعاء إنها ستوقف خدماتها لمساعدة اللاجئين في مناطق في صقلية بسبب تقاعس المسؤولين الإيطاليين عن توفير ظروف عمل ملائمة.

وقالت المنظمة الإغاثية الدولية في بيان إنها ستنهي خدماتها الطبية في مركز للاستقبال في بوتسالو وعمليات الدعم النفسي في مراكز استقبال ثانوية بالمنطقة.

وتابعت تقول إن الظروف لم تعد مهيأة "لتعاون فعال مع السلطات" ودعت إلى استجابة طويلة الأمد للاحتياجات الطبية والإنسانية للمهاجرين واللاجئين وطالبي اللجوء بالمركز.

وقالت المنظمة "لم تظهر السلطات المحلية أو الوطنية حتى الآن دليلا ملموسا على التحسن أو إرادة سياسية للتحسن.. وهو ما يثير مخاوف من أن يصبح نموذج الاستقبال غير اللائق من الناحية الهيكلية النموذج السائد في إيطاليا."

وقالت وزارة الداخلية إنه ليس لديها تعليق على انسحاب المنظمة.

ومن بين 150 ألف لاجئ وصلوا إلى إيطاليا في 2015 جاء نحو 15 ألفا عبر ميناء بوتسالو.

وقالت أطباء بلا حدود إنها ستواصل مساعدة المهاجرين في مراكز بمناطق أخرى في صقلية وباقي إيطاليا.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال)