مقتل شخص وإصابة اثنين جراء موجة عاتية ضربت منصة حفر قبالة النرويج

Thu Dec 31, 2015 1:11am GMT
 

أوسلو 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت شركة شتات أويل النرويجية للطاقة إن شخصا لقي حتفه وأصيب اثنان اخران امس الأربعاء عندما ضربت موجة كبيرة منصة حفر نفطية تابعة لشركة خدمات حقول النفط الصينية (سي.أو.إس.إل) والتي كانت تعمل في حقل بحري تديره شتات أويل في بحر الشمال.

وتم ابلاغ الشركتين بالحادث في حوالي الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي (1600 بتوقيت جرينتش) أمس الأربعاء. وتعرضت النرويج لعواصف أمس.

وقالت شتات أويل في بيان " تلقت شتات أويل وسي.أو.إس.إل بكل أسف تأكيدا من الشرطة بمقتل شخص بعد أن ضربت موجة ضخمة منصة الحفر اليوم."

وأضافت أن شخصين يتلقيان العلاج الطبي على البر. ولم تتضح على الفور جنسيات القتيل والمصابين.

وجرى اجلاء نحو 50 شخصا من بين 106 من العاملين بمنصة الحفر التي تعرضت لاضرار خلال العاصفة.

وقالت ايلين براندتلاند المتحدثة باسم هيئة السلامة النفطية النرويجية لرويترز "الطقس كان سيئا للغاية خلال الحادث . وصل ارتفاع الأمواج الى 14 مترا وتراوحت سرعة الرياح بين 25 و30 مترا في الثانية. حالت الرياح القوية دون هبوط طائرة هليكوبتر على المنصة واستلزم الأمر رفع الأشخاص."

وقال متحدث باسم شتات أويل إن المنصة تتجه حاليا إلى ساحل النرويج. (إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أشرف صديق)