مدعي عام جورجيا الأمريكية: الولاية لا يمكنها منع دخول اللاجئين السوريين

Thu Dec 31, 2015 6:37am GMT
 

31 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مدعي عام ولاية جورجيا الأمريكية إن الولاية التي تعهد حاكمها بمنع دخول اللاجئين السوريين لا يمكنها أن تمنعهم من السكن فيها أو تحرمهم من المزايا الاتحادية مثل كوبونات الغذاء.

كان الحاكم الجمهوري ناثان ديل قد عبر عن قلقه على سلامة سكان ولايته وقال إنه لن يقبل أي لاجئ سوري إلى أن تجري الحكومة الاتحادية تعديلات على إجراءات فحص سجلات الوافدين والتدقيق فيها.

وكان ديل ضمن أكثر من 24 حاكم ولاية أمريكيا تعهدوا بمنع دخول اللاجئين السوريين إلى ولاياتهم بعد هجمات 13 نوفمبر تشرين الثاني في باريس والتي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنها.

وقال المدعي العام الجمهوري صمويل أولينز في رأي رسمي أمس الأربعاء إنه يتفهم المخاوف التي دفعت حاكم الولاية إلى إصدار هذا الأمر التنفيذي الذي نظر فيه بطلب من الحاكم نفسه.

لكنه قال إن القانون الاتحادي يلزم جورجيا بتوفير المزايا الاتحادية للاجئين السوريين الذين دخلوا الولايات المتحدة بطريقة شرعية.

وأضاف "لا علم لي بأي قانون أو اتفاق من شأنه أن يسمح لولاية بمنع لاجئين من دول بعينها من المشاركة في برنامج إعادة توطين اللاجئين مهما حسنت النوايا."

وقالت متحدثة باسم ديل إنه يعكف على مراجعة رأي أولينز.

وتلتزم إدارة الرئيس باراك أوباما بخطة قبول عشرة آلاف لاجئ سوري في العام المقبل رغم انتقادات زعماء الجمهوريين الذين يصفونها بأنها مخاطرة كبيرة.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)