1 كانون الثاني يناير 2016 / 18:44 / بعد عامين

تلفزيون-مقتل جندي وشرطيين و12 مسلحا كرديا في جنوب شرق تركيا

الموضوع 5115

المدة 2.51 دقيقة

ديار بكر والجزيرة في تركيا

تصوير 31 ديسمبر كانون الاول 2015 وأول يناير كانون الثاني 2016

الصوت طبيعي

المصدر رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قال الجيش التركي ووكالة دوجان للأنباء اليوم الجمعة (أول يناير كانون الثاني) إن رجلي شرطة وجنديا و12 مسلحا من حزب العمال الكردستاني قتلوا في جنوب شرق تركيا خلال 48 ساعة في عمليات تهدف لطرد الجماعة المسلحة من المنطقة.

وقال الجيش على موقعه الإلكتروني إن الجندي تعرض لهجوم صاروخي اليوم الجمعة في بلدة الجزيرة حيث قتل 12 مسلحا كرديا أيضا في عملية عسكرية مستمرة.

وقالت الوكالة إن شرطيا قتل في الجزيرة في وقت متأخر أمس الخميس (31 ديسمبر كانون الأول) حين تعرض هو ومجموعة من زملائه لهجوم بقذائف صاروخية بينما كانوا يحاولون اختراق الحواجز التي أقامها مقاتلو حزب العمال.

وذكرت الوكالة أن الشرطي الثاني لقي حتفه في انفجار قنبلة نفذ بجهاز للتحكم عن بعد في بلدة سور حيث تحظر السلطات المحلية المظاهرات.

وانزلق جنوب شرق تركيا مجددا إلى بعض من أسوأ أعمال العنف التي يشهدها منذ التسعينيات من القرن الماضي بعد انهيار وقف لإطلاق النار دام لعامين بين حزب العمال والحكومة التركية في يوليو تموز.

وحمل حزب العمال السلاح للمرة الأولى عام 1984 في مسعى للحصول على مزيد من الحكم الذاتي في الجنوب الشرقي ومنذ ذلك الحين قتل نحو 40 ألف شخص في أعمال العنف. وتصنف تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حزب العمال جماعة إرهابية.

وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أمس الخميس إنه لن يكون هناك تهاون في حملة عسكرية ذكر أنها قتلت هذا العام أكثر من ثلاثة آلاف من المسلحين.

تلفزيون رويترز (إعداد وتحرير أيمن مسلم للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below