مقدمة 6-السعودية تعدم 47 بينهم رجل دين شيعي وتثير غضب الشيعة في المنطقة

Sat Jan 2, 2016 9:31pm GMT
 

(لإضافة استدعاء السعودية للسفير الإيراني وتفاصيل ورد فعل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي)

من أنجوس مكدوال

الرياض 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - أعدمت السعودية رجل الدين الشيعي البارز نمر النمر مع عشرات آخرين من أعضاء تنظيم القاعدة اليوم السبت الأمر الذي يشير إلى أن المملكة لن تتهاون مع أي هجمات سواء من الجهاديين السنة أو الأقلية الشيعية ويثير الغضب الطائفي في انحاء المنطقة.

وقال شهود إن مئات الشيعة تظاهروا في القطيف بالمنطقة الشرقية في السعودية احتجاجا على إعدام النمر. وردد المحتجون هتاف "يسقط آل سعود."

وأصبح النمر -الذي يعد أشد منتقدي أسرة آل سعود الحاكمة بين الأقلية الشيعية- زعيما للنشطاء الشيعة الشبان الذين رفضوا النهج الهادىء للقادة الأكبر سنا في الطائفة الذين أخفقوا في تحقيق المساواة مع السنة.

ومعظم من أعدموا ومجموعهم 47 شخصا أدينوا في هجمات لتنظيم القاعدة في السعودية منذ عقد مضى ولكن هناك أيضا أربعة شيعة بينهم النمر اتهموا بإطلاق الرصاص على رجال شرطة خلال احتجاجات مناهضة للحكومة في السنوات الأخيرة.

ونفذت الإعدامات في 12 مدينة سعودية وأربعة سجون. وأعدم البعض رميا بالرصاص والبعض بحد السيف. كان تنظيم القاعدة في جزيرة العرب قد هدد في ديسمبر كانون الأول بالانتقام من السعودية في حالة إعدام أي من أعضائها.

وأدت هذه الخطوة إلى تدهور العلاقات بين السعودية وإيران -المنافس الإقليمي للمملكة- التي أشادت بالنمر بوصفه بطلا للأقلية الشيعية المهمشة.

وحمل الموقع الالكتروني للزعيم الأعلى في إيران آية الله علي خامنئي صورة سياف سعودي بجوار صورة لسفاح تنظيم الدولة الإسلامية الشهير والذي عرف باسم "الجهادي جون" وتحتهما سؤال يقول "هل هناك أي فرق؟".   يتبع