4 كانون الثاني يناير 2016 / 14:10 / منذ عامين

تلفزيون- طلاب لبنانيون يبتكرون "حقيبة ذكية" تتبع صاحبها

الموضوع 1015

المدة 3.24 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير حديث

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

أعاد خمسة مراهقين لبنانيين اختراع حقيبة السفر التقليدية. صمموا ”حقيبة ذكية“ تتبع صاحبها دون أي مجهود منه وسموا ابتكارهم ”فولو مي سوتكيس“.

الابتكار معناه أن ضياع حقائب السفر في المطارات وحمل حقائب ثقيلة قد يصبح شيئا من الماضي.

يقول الطالب اللبناني رالف شلهوب وهو من المشاركين في المشروع إنهم توصلوا لفكرة هذه الحقيبة بعد رحلة الى دبي.

أضاف شلهوب ”نحن فريق من خمس أشخاص وعملنا شنطة بتلحقك لحالها من دون ما انت تجرها. طلعت لنا الفكرة لما كنا في مطار دبي وشفنا العالم عم تتعذب كيف بدها تحمل الشنطة وثقل الشنطة قام طلعت لنا الفكرة انا نعمل شنطة بتلحقك لحالها.“

ويضم اختراع الطلاب اللبنانيين حساسات ونظاما للأشعة تحت الحمراء. ويضع صاحب الحقيبة سوارا حول ساقه لتمكين الحقيبة من أن تتبعه.

والحقيبة التي تسير فوق لوح مزود بعجل لفتت الأنظار ونال الطلاب جائزة عنها.

قال طالب لبناني من المشاركين في المشروع يدعى مارك غاريوس ”سافرنا على الكويت للمشاركة في مسابقة عالمية (بالانجليزية) وكان فيه هناك 450 مشروعا (بالانجليزية) من 30 دولة وكمان هدي المسابقة معمولة من قبل إيفيا وهي الاتحاد الدولي لجمعيات المخترعين (بالانجليزية) وربحنا الميدالية الذهبية ولقب أفضل ابتكار لعام 2015 (بالانجليزية) عن كل الأعمار. وهناك الأعمار كان المتوسط (بالانجليزية) 30 سنة ونحنا عمرنا 16 سنة وربحنا الميدالية الذهبية (بالانجليزية).“

واستخدم الطلاب في تصميم ابتكارهم وحدة معالجة مركزية تتولى إصدار الأوامر التي يخزنها المبرمج بخصوص الحقيبة.

وإلى جانب شلهوب وغاريوس شارك في ابتكار تلك الحقيبة كل من الين أبو رشيد ومكسيم حداد وجوزيف زاخر. واستخدم الطلاب نظام تحديد المواقع العالمي (جي.بي.إس) ونظاما عالميا للاتصالات مع شريحة هاتف محمول لابلاغ صاحب الحقيبة بمكانها عن طريق هاتفه المحمول.

والحقيبة مجهزة كذلك بكاميرا ذات جودة عالية وحساسات أشعة تحت الحمراء. ويمكن للمستخدم التحكم في حركة الحقيبة من خلال تطبيق على الهاتف المحمول يتضمن إصدار أوامر منها ”اتبعيني“ و ”توقفي“ و ”التحكم اليدوي“.

وقُدم أول نموذج للحقيبة في معرض التكنولوجيا بالجامعة الأمريكية ببيروت أوائل عام 2015. وأحرز النموذج الثاني لها -والذي كان مزودا بوحدة معالجة مركزية أكبر- ميدالية ذهبية وجائزتين أخريين في المعرض التجاري الدولي للأفكار المبتكرة والمنتجات الجديدة بنورمبرج في ألمانيا.

وأشاد مشرف الفريق المُعلم صادق برق بأعضاء فريقه وإنجازهم.

قال برق ”يعني اليوم إذا انت مهندس ولا مخترع ولا معك دكتوراة بعلم معين بدك تحاول نظريا تثبت فكرتك قبل ما تنفذها تقنياً. هون لأ. بما أنهم شباب وطموحهم كتير كبير ممكن يحلموا بأشياء بعدها مش موجودة. نترافق احنا وياهم على التنفيذ. وبالآخر عم نلاحظ انهم عم يعملوا إختراعات عالمية غير موجودة. يعني نحن تقريباً صار لنا بحدود الخمس سنوات. ما فيه سنة إلا عم يطلع من هاي المؤسسة إختراعين أو ثلاثة أو أربعة وعم يطلعوا الأوئل بالعالم.“

ويأمل فريق المبتكرين الصغار حاليا في الحصول على تمويل يسهل عملية طرح حقيبتهم في السوق والحصول على براءة اختراع محلية وعالمية.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد محمد محمدين للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below