كاميرون يدعو للتعامل مع فيديو الدولة الإسلامية كمادة دعائية

Mon Jan 4, 2016 12:15pm GMT
 

لندن 4 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت متحدثة باسم رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إن تسجيلا مصورا لتنظيم الدولة الإسلامية يظهر طفلا ورجلا ملثما يتحدثان بلكنة بريطانية هو أداة دعائية تذكر بوحشية التنظيم.

ويظهر التسجيل الذي لم يتسن التحقق من صحته بشكل مستقل قتل خمسة رجال اتهموا بالتجسس لحساب الغرب في حين يحذر الرجل الملثم من ان التنظيم سيحتل بريطانيا يوما ما.

وقالت المتحدثة للصحفيين "نحن نفحص محتوى التسجيل ويجري إطلاع رئيس الوزراء على التطورات أولا بأول."

وقالت مستخدمة اسما شائعا للتنظيم "إنه تذكرة بوحشية داعش وما يواجهه العالم مع هؤلاء الإرهابيين. ومن الواضح كذلك أنه أداة دعائية ويتعين التعامل معه على هذا الأساس."

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)