خبراء: انقطاع الكهرباء في أوكرانيا كان نتيجة هجوم الكتروني أوسع

Tue Jan 5, 2016 7:12am GMT
 

5 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت شركة أوروبية للبرمجيات الأمنية إن هجوما الكترونيا تعرضت له أوكرانيا الشهر الماضي كان أكبر مما ورد في بادئ الأمر الأسبوع الماضي عندما ألقت الشرطة السرية في البلاد باللائمة في انقطاع الكهرباء على روسيا.

كانت شركة الكهرباء في غرب أوكرانيا أعلنت عن انقطاع للكهرباء يوم 23 ديسمبر كانون الأول وقالت إن المنطقة المتضررة تشمل العاصمة الإقليمية ايفانو-فرانكيفسك. ورد جهاز أمن الدولة في أوكرانيا بتوجيه أصابع الاتهام إلى روسيا. وشكلت وزارة الطاقة في كييف لجنة للتحقيق في الأمر.

وقال روبرت ليبوفسكي كبير باحثي البرمجيات الخبيثة في شركة (إي.اس.إي.تي) للأمن ومقرها براتيسلافا إنه على الرغم من أن شركة الكهرباء في غرب أوكرانيا هي شركة الكهرباء الوحيدة في البلاد التي أعلنت عن انقطاع للكهرباء فإن شركتين اخريين على الأقل تعرضتا لبرمجيات خبيثة. وأضاف أن الشركتين من عملاء شركته لكنه لم يذكرهما بالاسم ولم يقدم تفاصيل.

وتابع "هذه الحادثة لم تكن منفردة."

وألقت شركة الكهرباء في غرب أوكرانيا باللائمة في انقطاع التيار على "تدخل" في عمل نظامها. ولم يرد الكرملين على طلب التعليق.

وقال باحثون في شركتي أمن الكمبيوتر ترند مايكرو وآيسايت بارتنرز إن تقييم شركة (إي.اس.إس.تي) بأن المهاجمين أرادوا إصابة شركات أخرى يبدو معقولا وذلك في مؤشر جديد على أن هذا كان أول انقطاع للكهرباء ينجم عن هجوم الكتروني. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)