الجيش: قوات الامن تقتل بالرصاص فلسطينيا طعن جنديا اسرائيليا

Tue Jan 5, 2016 8:55am GMT
 

القدس 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الجيش الاسرائيلي إن قوات الأمن قتلت بالرصاص اليوم الثلاثاء فلسطينيا طعن جنديا اسرائيليا في الضفة الغربية المحتلة مع دخول أعمال العنف المتصاعدة شهرها الرابع.

ووقع الهجوم عند ملتقى طرق جوش عتصيون حيث وقعت العديد من الحوادث الأخيرة. وقال الجيش الاسرائيلي في بيان "القوات في الموقع ردت على الهجوم وقتلت المهاجم."

وقالت متحدثة باسم مستشفى اسرائيلي إن الجندي أصيب بجروح طفيفة في الوجه خلال حادث الطعن.

وتشهد إسرائيل موجة هجمات يشنها فلسطينيون منذ أكتوبر تشرين الأول تغذيها أسباب منها غضب المسلمين من تزايد زيارات اليهود لمجمع المسجد الأقصى فضلا عن تعثر محادثات السلام.

وقتل الفلسطينيون في هجمات طعن ودهس واطلاق نار 21 اسرائيليا وأمريكيا منذ الأول من أكتوبر تشرين الأول مما أثار مخاوف من تصعيد أوسع بعد مرور عشر سنوات على آخر انتفاضة فلسطينية.

بينما قتل القوات الاسرائيلية ومدنيون مسلحون 133 فلسطينيا على الاقل تقول السلطات ان 83 منهم مهاجمون. وقتل غالبية الباقين خلال اشتباكات مع قوات الأمن.

وزاد من العنف احباط الفلسطينيين مع احتلال اسرائيل المستمر منذ 48 عاما لاراض يسعون لاقامة دولة مستقلة فيها وتوسيع المستوطنات اليهودية في تلك الاراضي التي احتلتها اسرائيل في حرب عام 1967.

ويقول الزعماء الفلسطينيون ان الجيل الشاب لا يرى أملا في العيش تحت القيود الأمنية الاسرائيلية واقتصاد معاق. وانهارت آخر محادثات سلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين بوساطة أمريكية في ابريل نيسان 2014.

ويقول زعماء اسرائيليون ان الجماعات الاسلامية التي تدعو للقضاء على اسرائيل لعبت دورا في التحريض على أعمال العنف.   يتبع