قراصنة إنترنت يهاجمون المواقع الالكترونية للشرطة التايلاندية

Tue Jan 5, 2016 1:07pm GMT
 

بانكوك 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - هاجم قراصنة إنترنت المواقع الالكترونية للشرطة التايلاندية اليوم الثلاثاء احتجاجا على محاكمة مهاجرين اثنين من ميانمار حكم عليهما بالإعدام الشهر الماضي لقتلهما سائحين بريطانيين اثنين.

وقالت جماعة (انونيموس) الدولية للقرصنة عبر صفحتها على فيسبوك إن 14 موقعا الكترونيا للشرطة التايلاندية تعرضت للهجوم. ومن بين المواقع المدرجة لم يتسن تصفح تسعة منها اليوم الثلاثاء.

وأكدت الشرطة اليوم الثلاثاء الهجوم على مواقعها الالكترونية وقالت إن المواقع العامة لم تتضمن أي بيانات سرية.

وقال ديشنارونج سوثيشارنباشا المتحدث باسم الشرطة "ليسوا بالكفاءة الكافية للقرصنة على نظامنا وسرقة أي من بياناتنا."

وفي تسجيل مصور مدته 37 دقيقة نشر بصفحة (انونيموس) على فيسبوك يوم الأحد شكك في كفاءة الشرطة التايلاندية وقدرتها على تولي هذا الأمر والقضايا الأخرى.

وفي الرابع والعشرين من ديسمبر كانون الثاني أدانت محكمة تايلاندية زاو لين ووين هتون -وكلاهما عمره 22 عاما- بقتل حنا ويذردج (23 عاما) وديفيد ميلر (24 عاما) اللذين عثر على جثتيهما على شاطئ بجزيرة كو تاو في جنوب البلاد عام 2014 .

وأثار التحقيق في الجريمة مزاعم بعدم كفاءة الشرطة وممارستها التعذيب وتلفيق الأدلة. ورفض قاض مزاعم التعذيب قائلا إنه لا يوجد دليل على حدوثه.

وأثار الحكم غضبا في ميانمار حيث شارك مئات في احتجاجات خارج السفارة التايلاندية في العاصمة التجارية يانجون دعوا خلالها لإطلاق سراح الاثنين.

ولم يتسن لرويترز التحقق من هوية الجهة التي هاجمت المواقع الالكترونية للشرطة. (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)