مقدمة 2-محققو لجنة القيم بالفيفا يوصون بإيقاف فالك تسع سنوات

Tue Jan 5, 2016 7:17pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

زوريخ 5 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أوصى محققون تابعون للجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم اليوم الثلاثاء بإيقاف جيروم فالك الأمين العام للفيفا لمدة تسع سنوات بسبب اتهامات تتعلق بمبيعات تذاكر مباريات في كأس العالم ضمن مزاعم فساد عديدة طالت مسؤولين في المؤسسة التي تواجه أكبر أزمة في تاريخها.

وقالت لجنة القيم في بيان إن كورنيل بوربلي رئيس المحققين بلجنة القيم المستقلة طالب بتغريم فالك 100 ألف فرنك سويسري بعد اكتمال التحقيق في تصرفات المسؤول الفرنسي.

كان بيني آلون وهو لاعب كرة قدم إسرائيلي سابق قال في مؤتمر صحفي في زوريخ في سبتمبر أيلول الماضي إنه وافق في عام 2013 على دفع أموال لفالك لضمان الحصول على حزمة تذاكر مميزة لكأس العالم في البرازيل.

وقال آلون إن الصفقة فشلت وانه لم يدفع للمسؤول الكروي الرفيع أي أموال.

وقال المحامي الامريكي لفالك في بيان إن لجنة القيم "تجاهلت السلوك المثالي لجيروم فالك ومساهماته الرائعة خلال فترة عمله الطويلة كأمين عام."

وأضاف "البيان الصحفي الصادر اليوم ليس أكثر من محاولة لخدمة مصالح شخصية الهدف منها الهجوم على السيد فالك بشكل خاطئ في محاولة يائسة لاثبات أن الفيفا يستطيع ادارة ومراقبة شؤونه والسيد فالك لم يرتكب أي مخالفة على الاطلاق كما تشير أي مراجعة مستقلة وعادلة للحقائق."

وعوقب فالك بالإيقاف لمدة 90 يوما في الثامن من أكتوبر تشرين الأول لكن طغى عليها مزاعم فساد طالت سيب بلاتر رئيس الفيفا و41 شخصا من بينهم مسؤولون بارزون في الفيفا في ظل تحقيقات أمريكية متعلقة بالفساد والاحتيال وغسل الأموال.

وحصل فالك على اجازة من الفيفا قبل أقل من شهر على العقوبة ووصف المزاعم بأنها "مختلقة ومشينة."

وأكمل بوربلي تحقيقه في اليوم الذي كان مقررا فيه انتهاء عقوبة إيقاف فالك لمدة 90 يوما وطالب بتمديد الإيقاف لمدة 45 يوما اضافية في انتظار قرار نهائي في القضية بحسب البيان.

وكان فالك قد ألمح الى نيته التنحي بعد انتخابات رئاسة الفيفا في فبراير شباط المقبل. (اعداد أحمد مصطفى - تحرير اشرف حامد)