محكمة صينية تقبل أول قضية لزواج المثليين في البلاد

Wed Jan 6, 2016 10:18am GMT
 

بكين 6 يناير كانون الثاني (رويترز) - قبلت محكمة في الصين أول قضية لزواج المثليين جنسيا أقامها رجل مثلي ضد مكتب السجل المدني لرفضه قبول زواجه في قرار وصف بانه خطوة للأمام بمجال حقوق المثليين.

ورغم عدم تجريم المثلية الجنسية بنص القانون في الصين وانتشار مظاهر المثلية في المدن الكبيرة إلا ان زواج المثليين غير مصرح به ولا توجد حماية قانونية لطرفي العلاقة المثلية.

وقال سون وينلن (26 عاما) لرويترز إن محكمة في تشانغشا عاصمة اقليم هونان قبلت قضيته أمس الثلاثاء.

وقال سون "اعتقد من الناحية القانونية اننا سننجح."

وأضاف "قانون الزواج ينص على حرية الزواج والمساواة بين الجنسين. هذه الكلمات يمكن تطبيقها على زواج المثليين."

وقال سون إنه أقام الدعوى في ديسمبر كانون الأول لأنه يريد تأسيس عائلة مع شريكه البالغ من العمر 36 عاما.

وقال سون إنه حاول تسجيل زواجه من شريكه في مكتب السجل المدني في مقاطعة فورونغ في يونيو حزيران لكن مسؤولا رفض الطلب وأخبره ان "الزواج يجب أن يكون بين رجل وامرأة."

ولم يتسن الوصول إلى مسؤولي مكتب السجل المدني في فورونغ للتعليق وقال مسؤول قضائي في فورونغ -حيث ستنظر الدعوى- إن المحكمة "لن تعلق على القضايا قبل نظرها."

ويتزايد التسامح في الصين بشأن المثلية الجنسية التي كانت تعتبر حتى 2001 نوعا من الخلل العقلي لكن عددا كبيرا من المثليين لا يزالوا يعانون ضغطا كبيرا للبقاء معا.

وقال نشطاء إن قبول المحكمة للقضية أمر لافت وسيؤدي في الأغلب إلى إقامة المزيد من القضايا.

وقال المستشار القانوني لسون إن القضية ستنظر في غضون ستة أشهر. (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)