مقدمة 1-الجيش الأمريكي: الضربات الجوية خفضت الإيرادات النفطية للدولة الإسلامية

Wed Jan 6, 2016 5:13pm GMT
 

(لإضافة اقتباس وخلفية)

من يجانة تربتي

واشنطن 6 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال متحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة اليوم الأربعاء إن الضربات الجوية للتحالف على المنشآت النفطية الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية خفضت إيراداته النفطية بنحو 30 بالمئة منذ أكتوبر تشرين الأول.

ويقول خبراء إن التنظيم المتشدد- الذي تصفه واشنطن بأنه أغنى تنظيم إرهابي في التاريخ- يجني الأموال من مصادر متنوعة من بينها مبيعات النفط الذي تنتجه المناطق الخاضعة لسيطرته والابتزاز وبيع القطع الأثرية.

كان الجيش الأمريكي قد عزز جهوده في أكتوبر تشرين الأول لاستهداف البنية التحتية النفطية الخاضعة لسيطرة الدولة الإسلامية.

وقال الكولونيل ستيف وارين المتحدث باسم الحملة التي تقودها الولايات المتحدة والمقيم في بغداد في بيان صحفي إن تلك الجهود شملت حتى الآن 65 ضربة جوية.

وأضاف "تقييمنا هو أن هذه العملية قلصت إيراداتهم بنحو 30 بالمئة."

وذكر أن الدولة الإسلامية كانت تنتج 45 ألف برميل من النفط الخام يوميا قبل الحملة مقارنة مع حوالي 34 ألفا في الوقت الحالي.

وقال "علاوة على تقليص حجم خلافتهم المزعومة تدريجيا وقتل زعمائهم.. فإننا نقوض مصادر إيراداتهم."

ويقدر مسؤولون أن التنظيم كان يجني نحو 47 مليون دولار شهريا من مبيعات النفط قبل أكتوبر تشرين الأول. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)