بطاقة دعوة فيرير تمنح دفعة للجماهير في أوكلاند (تنس)

Thu Jan 7, 2016 3:56am GMT
 

ولنجتون 7 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تحسر المشجعون على الخروج المبكر لاثنتين من أبرز اللاعبات في بطولة أوكلاند كلاسيك للتنس قبل أن يقدم منظمو منافسات الرجال التي تنطلق الأسبوع القادم بعض الأخبار الجيدة اليوم الخميس مع قبول ديفيد فيرير المصنف السابع عالميا بطاقة دعوة للمشاركة.

وخسر الاسباني فيرير أمام الأوكراني ايليا مارشينكو في الدور الأول لبطولة قطر المفتوحة هذا الأسبوع وهو ما مهد الطريق أمامه لقبول بطاقة الدعوة في أوكلاند التي فاز بلقبها أربع مرات سابقة.

وقال كارل بادج مدير البطولة "أمر ضخم لهذه البطولة أن تستعيد ديفيد فيرير لعام آخر. انه في غاية الوفاء لنا والجماهير تحبه. نحن سعداء للترحيب بعودته من أجل فرصة أخرى للتتويج باللقب."

وأصبح فيرير في صدارة تصنيف البطولة وهو ما يعني مشاركة أربعة من أول 12 لاعبا على العالم في أوكلاند.

وقال بادج إن الشكوك ظلت حوم حول مشاركة الفرنسي جو ويلفريد تسونجا بسبب الاصابة قبل وصول المصنف العاشر عالميا لأوكلاند يوم الثلاثاء الماضي لينضم إلى الأمريكي جون ايسنر المصنف 11 وكيفن أندرسون اللاعب 12 عالميا والقادم من جنوب افريقيا.

وأضاف "وجود أول أربعة مصنفين في البطولة من بين أول 12 لاعبا في العالم هو أمر مذهل لبطولة من فئة 250 نقطة."

ومن المفترض أن تساهم قوة منافسات الرجال في تعويض الجماهير بعد خيبة الأمل التي أصابتهم في بطولة السيدات هذا الأسبوع.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الجماهير شعرت بغضب مع خروج الأمريكية فينوس وليامز حاملة اللقب والصربية آنا ايفانوفيتش بطلة 2014 مبكرا من الدور الأول.

وأكد بادج أن هذه هي طبيعة الرياضة وخاصة في أعلى مستويات المنافسة.

وقال مدير البطولة "هذا هو جمال الرياضة. انها غير متوقعة. هذه قيمة تلك البطولة. كل لاعبة من الممكن أن تفوز." (اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية)