وفاة رئيس وزراء ولاية كشمير الهندية وحليف مودي

Thu Jan 7, 2016 7:40am GMT
 

سريناجار (الهند) 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - توفي اليوم الخميس مفتي محمد سيد رئيس وزراء ولاية جامو وكشمير الهندية وحليف رئيس الوزراء ناريندرا مودي الأمر الذي يعقد المشهد السياسي في المنطقة المتنازع عليه مع باكستان جارة الهند.

وقال متحدث باسم حزب الشعوب الديمقراطي الذي ينتمي إليه سيد (79 عاما) إنه توفي بعدوى في الجهاز التنفسي بعد أسبوعين قضاهما في مستشفى بنيودلهي.

وقال مودي في تغريدة على تويتر "غياب مفتي يترك فراغا كبيرا في الأمة وفي جامو وكشمير حيث كان لقيادته المثالية تأثير كبير على حياة الناس."

وتزعم كل من الهند وباكستان السيادة على كشمير بالكامل لكن كلا منهما يحكم جزءا من المنطقة ذات الأغلبية المسلمة. واستؤنف مؤخرا حوار على مستوى عال بين البلدين المسلحين نوويا بعدما وافقت الهند على وضع قضية كشمير في جدول أعمال المحادثات التي تسعى لتقليل التوتر على الحدود واحتواء هجمات المتشددين.

وكان سيد الذي عين رئيسا لوزراء جامو وكشمير للمرة الثانية العام الماضي قد دخل في شراكة غير معتادة مع حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي القومي الذي ينتمي إليه مودي ليحكم الولاية للمرة الأولى.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)