نشطاء يقولون لديهم أدلة على وجود قنابل عنقودية روسية في سوريا

Thu Jan 7, 2016 11:18am GMT
 

موسكو 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت جماعة روسية ناشطة اليوم الخميس إن لديها أدلة على أن الطائرات الروسية الموجودة في سوريا مزودة بقنابل عنقودية ليشككوا بذلك في النفي الرسمي.

وفي الشهر الماضي قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن أدلة ظهرت في سوريا في الآونة الأخيرة تشير الى أن روسيا إما أسقطت قنابل عنقودية في سوريا أو أمدت القوات الجوية السورية بدفعة جديدة منها أو الاثنين معا. ونفت وزارة الدفاع الروسية مزاعم هيومن رايتس ووتش.

لكن جماعة جمع المعلومات عن الصراعات التي تتألف من مدونين استقصائيين روس نشرت اليوم الخميس صورا ولقطات فيديو مصدرها وسائل إعلام ووزارة الدفاع الروسية قالت إنها تظهر هذا النوع من القنابل في قاعدة حميحم الجوية في سوريا التي تستخدمها الطائرات الروسية.

وقال ضابط مناوب في وزارة الدفاع اليوم الخميس إن الوزارة لا تستطيع التعليق على التقرير لأن اليوم عطلة رسمية.

ولم توقع روسيا على معاهدة للأمم المتحدة عام 2008 تحظر استخدام القنابل العنقودية لطبيعتها العشوائية والتهديد الذي تشكله القنابل غير المنفجرة على المدنيين.

وقالت جماعة جمع المعلومات عن الصراعات في تقريرها إن روسيا باعتبارها خليفة للاتحاد السوفيتي ملزمة باتفاقية جنيف التي تحظر الهجمات بلا تمييز التي تضر بالمدنيين.

وقالت الجماعة إن الصور ومقاطع الفيديو تظهر وجود قنابل عنقودية على الطائرات الروسية الموجودة في سوريا.

وبدأت روسيا حملة قصف جوي واسعة النطاق في سوريا في 30 سبتمبر أيلول تستهدف معارضي الرئيس السوري بشار الأسد.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير سها جادو)