فاو: أسعار الغذاء هبطت في 2015 بفعل زيادة المعروض وضعف الطلب مع قوة الدولار

Thu Jan 7, 2016 12:58pm GMT
 

روما 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) اليوم الخميس إن أسعار الغذاء العالمية هبطت 19 في المئة في 2015 بعد تسجيل هبوط جديد في ديسمبر كانون الأول على خلفية وفرة المعروض وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

وهذا هو رابع هبوط سنوي على التوالي في أسعار الغذاء.

وبلغ متوسط مؤشر فاو لأسعار الغذاء الذي يقيس التغيرات الشهرية لسلة تضم الحبوب والبذور النباتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر 154.1 نقطة في ديسمبر كانون الأول مقابل 155.6 نقطة في القراءة المعدلة للشهر السابق بما يعادل هبوطا بنحو واحد في المئة.

وقال كبير الاقتصاديين لدى فاو عبد الرضا عباسيان "وفرة المعروض في ظل ضعف الطلب العالمي وارتفاع سعر الدولار هي الأسباب الرئيسية للضعف العام الذي منيت به أسعار الأغذية في 2015."

وانخفضت قراءة ديسمبر كانون الأول بفعل هبوط أسعار اللحوم والألبان والحبوب والذي بدد أثر ارتفاع أسعار السكر والزيوت النباتية.

وتأثرت أسعار القمح بالتوقعات بتسجيل مستوى مرتفعا للمعروض من الحبوب بعد إلغاء ضريبة التصدير في الأرجنتين في حين هبطت أسعار الذرة مع اشتداد المنافسة في ظل بقاء الطلب العالمي ضعيفا.

وهوى المؤشر الخاص بأسعار الحبوب 15.4 في المئة خلال العام في حين هبطت أسعار الزيوت النباتية إلى أقل مستوى في تسع سنوات وسجلت أسعار الألبان أضعف متوسط سنوي منذ 2009.

وارتفعت أسعار السكر 0.6 بالمئة في ديسمبر كانون الأول غير أن متوسطها السنوي هبط 21 في المئة عن عام 2014.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)