تحسن المعنويات الاقتصادية بمنطقة اليورو في ديسمبر مع انخفاض البطالة

Thu Jan 7, 2016 1:06pm GMT
 

بروكسل 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - أظهرت بيانات من مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) والمفوضية الأوروبية تحسن المعنويات الاقتصادية في منطقة اليورو على غير المتوقع في ديسمبر كانون الأول مع استمرار انخفاض معدل البطالة في الشهر السابق.

وأظهر المسح الشهري للمفوضية الذي نشرت نتائجه اليوم الخميس ارتفاع مؤشر المعنويات الاقتصادية في منطقة اليورو إلى 106.8 نقطة في ديسمبر كانون الأول من 106.1 نقطة في نوفمبر تشرين الثاني. وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ألا تسجل القراءة تغيرا يذكر.

كما سجل مؤشر منفصل لمناخ الأعمال تصدره المفوضية ويشير إلى المرحلة التي تمر بها دورة الأعمال ارتفاعا فاق التوقعات ليبلغ 0.41 في ديسمبر كانون الأول من 0.36 في نوفمبر تشرين الثاني. وكان خبراء اقتصاد توقعوا أن يرتفع المؤشر إلى 0.40 في الشهر الماضي.

وكان القطاع الصناعي السبب الرئيسي لتحسن المعنويات حيث ارتفع مؤشر المعنويات الاقتصادية الخاص بالقطاع إلى -2.0 من -3.2 . كما ارتفع مؤشر قطاع الخدمات الذي يساهم بالجزء الأكبر من الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو إلى 13.1 من 12.8 .

وارتفع مؤشر معنويات المستهلكين إلى -5.7 من -5.9 .

وعلى صعيد آخر قال يوروستات إن معدل البطالة في منطقة اليورو هبط إلى أدنى مستوى له في أكثر من أربع سنوات في نوفمبر تشرين الثاني مسجلا 10.5 في المئة من حجم القوة العاملة مقابل 10.6 في القراءة المعدلة لشهر أكتوبر تشرين الأول.

وهذا هو ثالث هبوط شهري على التوالي. ويبلغ إجمالي عدد العاطلين عن العمل في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة 16.9 مليون شخص. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)