السلطات الفرنسية تحقق في ثروة زعيمة اليمين المتطرف ووالدها

Thu Jan 7, 2016 8:21pm GMT
 

باريس 7 يناير كانون الثاني (رويترز) - أعلن مكتب المدعي العام المالي في فرنسا اليوم الخميس فتح تحقيق مبدئي للاشتباه في تعمد زعيمة اليمين مارين لوبان ووالدها جان ماري لوبان تقديم معلومات مغلوطة عن ثرواتهما.

كانت هيئة فرنسية مسؤولة عن الشفافية في الحياة العامة رفعت دعوى في ديسمبر كانون الأول ضد لوبان ووالدها قائلة إنها تشتبه في انهما قللا من قيمة ثروتهما المشتركة في 2014.

وتقدمت لوبان بطلب استئناف أمام مجلس الدولة أعلى هيئة إدارية في البلاد لكن الطلب رفض.

وقال مكتب المدعي في بيان "بعد الفحص قرر المدعي العام المالي اليوم فتح تحقيق مبدئي."

وقال البيان إن التحقيق استهدف في باديء الأمر جان ماري لوبان لكنه "اتسع حاليا (ليشمل) إعطاء معلومات مغلوطة عن ثروة مارين لوبان."

وتمكنت مارين لوبان العام الماضي من استبعاد والدها من الجبهة الوطنية التي شارك في تأسيسها بعد إدلائه بالعديد من البيانات المثيرة للجدل.

وتشتبه السلطات في تورط الرجل في تهرب ضريبي وغسل أموال وتقديم معلومات مغلوطة عن ثروته. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)