اوباما يزور الولايات التي تميل للجمهوريين في عامه الاخير بالبيت الأبيض

Fri Jan 8, 2016 6:49am GMT
 

واشنطن 8 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال البيت الابيض اليوم الجمعة إن الرئيس الديمقراطي الأمريكي باراك اوباما يعتزم زيارة ولايتين تميلان للحزب الجمهوري المنافس هما نبراسكا ولويزيانا الأسبوع القادم للتركيز على القضايا التي سيتطرق اليها في آخر خطاب يلقيه عن حالة الاتحاد.

ومن المقرر ان يلقي اوباما الذي بدأ عامه الأخير في البيت الأبيض الخطاب السنوي أمام الكونجرس والذي تنقله القنوات التلفزيونية يوم الثلاثاء القادم الساعة التاسعة مساء (0200 بتوقيت جرينتش).

وقال الرئيس الديمقراطي في تسجيل مصور قصير بث على موقع البيت الأبيض الالكتروني قبل الحدث المرتقب "هذا آخر خطاب لي."

وذكر اوباما أن خطابه لن يركز فقط على "التقدم الملموس الذي حققناه ولا على ما أريد انجازه في العام الذي امامي بل كل ما نحتاج الى القيام به معا في السنوات القادمة."

وصرح مسؤولون في البيت الأبيض بأن الخطاب لن يكون بمثابة قائمة بالاهداف التشريعية بل سيركز بدلا من ذلك على ما يستطيع اوباما ان يفعله بنفسه لتعزيز سجله في الاقتصاد والرعايا الصحية والسياسة الخارجية.

ويسافر اوباما يوم الاربعاء الى أوماها بنبراسكا وهي ثاني زيارة له فقط للولاية كرئيس وسيتوجه يوم الخميس الى بيتون روج بلويزيانا وهي الولاية التي زارها عشر مرات منذ تسلمه الرئاسة في 2009.

ولم يفز اوباما في اي من الولايتين خلال النصر الذي حققه في انتخابات الرئاسة عامي 2008 و2012 .

  يتبع