مقدمة 1-الدولة الإسلامية: الهجوم على حافلة بمصر استجابة لنداء البغدادي

Fri Jan 8, 2016 1:27pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباس وبيان المتحدث العسكري وخلفية)

القاهرة 8 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال بيان منسوب لجماعة ولاية سيناء الموالية لتنظيم الدولة الإسلامية اليوم الجمعة إن التنظيم مسؤول عن هجوم استهدف حافلة تقل سائحين من إسرائيل بمحافظة الجيزة في مصر.

وقال البيان الذي نشر على الإنترنت إن الهجوم جاء استجابة لنداء زعيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي "باستهداف اليهود في كل مكان" وإنه نفذ باستخدام الأسلحة الخفيفة وأسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف السائحين وقوات تأمين الفندق.

لكن وزارة الداخلية المصرية قالت في بيان أمس الخميس إن الهجوم لم يتسبب في إصابة أحد وإنه استهدف قوات الأمن. وذكرت مصادر أمنية أن السائحين من عرب إسرائيل.

وقال بيان الوزارة الذي نشر في صفحتها على فيسبوك إن نحو 15 شخصا تجمعوا في شارع قريب من الفندق وأثناء مرورهم أمامه "قاموا بإطلاق شماريخ تجاه الخدمات الأمنية المعينة لملاحظة الحالة مما دعاها للتعامل معهم لتفريقهم."

وأضاف أن أحد المتجمهرين أطلق أعيرة خرطوش تجاه العناصر الأمنية مما تسبب في تلفيات بزجاج الفندق وزجاج حافلة سياحية خارجه. ولم يتضمن البيان أي إشارة إلى وجود سياح في مكان الهجوم.

وقال بيان جماعة ولاية سيناء إن الهجوم أسفر عن "وقوع قتلى وجرحى في صفوف اليهود وقوات تأمين الفندق وعاد الإخوة إلى مواقعهم سالمين."

ومن جانبه قال المتحدث العسكري المصري العميد محمد سمير اليوم الجمعة في صفحته على فيسبوك إن حملة تنفذها قوات الجيش والشرطة منذ أكثر من عامين في محافظة شمال سيناء التي تنشط فيها جماعة ولاية سيناء أوقعت في الآونة الأخيرة 14 قتيلا ممن وصفهم بالتكفيريين بجانب إلقاء القبض على 13 آخرين من المشتبه بهم.

وأضاف أن العمليات شملت مدن العريش عاصمة محافظة شمال سيناء والشيخ زويد ورفح التي تقع على الحدود مع قطاع غزة.

وخلال العامين الماضيين قتل متشددو ولاية سيناء مئات من قوات الجيش والشرطة في هجمات بشمال سيناء ويقول الجيش إنه قتل مئات منهم. (تغطية صحفية مصطفى هاشم -إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)