سبيس إكس ستعيد محاولة إنزال صاروخ على منصة بالمحيط

Sat Jan 9, 2016 7:40am GMT
 

كيب كنافيرال (فلوريدا) 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - ذكرت شركة (سبيس إكس) أنها ستحاول إنزال صاروخها (فالكون 9) على منصة هبوط عائمة بالمحيط الهادي في خطوة من شأنها أن تعطيها دفعة كبيرة بعد شهر من إنزال محرك صاروخي على البر.

ومن المقرر إطلاق الصاروخ (فالكون 9) حاملا قمرا لرصد المحيطات تابعا لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) من قاعدة فاندنبرج الجوية في كاليفورنيا في 17 يناير كانون الثاني.

وبعد حوالي دقيقتين من الإطلاق سينفصل جزء من الصاروخ وسيحوم حول الموقع ويبطئ من هبوطه ويفرد أذرعا ويحاول النزول على منصة هبوط عائمة بالمحيط الهادي.

كانت (سبيس إكس) حاولت إنزال صاروخ في المحيط مرتين لكنها لم تنجح. غير أن مسؤوليها متفائلون هذه المرة بعد أن أعادت الشركة الشهر الماضي محركا صاروخيا إلى منصة هبوط في محطة كيب كنافيرال التابعة لسلاح الجو في فلوريدا.

ومن شأن نجاح مهمة إنزال صاروخ في المحيط أن يتيح لشركة (سبيس إكس) ومقرها كاليفورنيا القدرة على استعادة محركات صاروخية تجري مهام في الفضاء.

وتريد الشركة التي يملكها ويديرها المستثمر المعروف إيلون ماسك تجديد صواريخها وإعادة إطلاقها مما يقلل تكاليف الإطلاق.

(إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)